برعاية
    العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    «صحة دبي» تضع معايير جديدة لتحسين علاج «السرطان»

    «المؤتمر» يناقش على مدى يومين آخر تطوّرات علاج «السرطان». من المصدر

    أفاد المدير التنفيذي للتنظيم الصحي بهيئة الصحة في دبي، الدكتور مروان الملا، بأنه تم وضع معايير وبروتوكولات علاجية لأمراض السرطان وفق أرقى وأفضل المعايير الطبية العالمية، بالتعاون والتنسيق مع جمعية الإمارات للأورام والعديد من الجهات المختصة الأخرى، مؤكداً أنها ستصدر قريباً.

    وأوضح الملا، في تصريحات صحافية، على هامش المؤتمر الطبي الثاني لأورام السرطان في دولة الإمارات، إن هذه البروتوكولات تطبق أحدث وأفضل طرق العلاج، وتم إعدادها عن طريق فرق متخصصة، على رأسها طب علاج السرطان والجراحة والرعاية وبقية التخصصات المعنية.

    وكشف أن هذه المعايير ستصدر قريباً، وتتناول مختلف أنواع السرطانات، وستكون الأولوية لسرطان الثدي والقولون والبروستاتا، باعتبارها من بين أكثر الأنواع انتشاراً بين المرضى.

    ولفت إلى أن هذه البروتوكولات سيتم الاسترشاد بها في القطاع الصحي، سواء الحكومي أو الخاص في دبي، مؤكداً أن هناك اهتماماً دائماً بتوفير أفضل أنواع الرعاية والعلاج لمختلف المرضى، خصوصاً أصحاب الأمراض المزمنة.

    من جهته، كشف رئيس جمعية الإمارات للأورام، الدكتور حميد الشامسي، أن البروتوكولات العلاجية لأمراض السرطان، تم وضعها وعرضها على الجهات الصحية الحكومية، وتحتوي على آليات تحسين علاج المرضى.

    وافتتح المدير العام لهيئة الصحة في دبي، عوض صغير الكتبي، المؤتمر، أمس، في فندق انتركونتيننتال فستيفال سيتي دبي، بحضور ومشاركة أكثر من 5000 مختص من التخصصات الطبية والإشعاعية والجراحية، سواء حضورياً أو افتراضياً.

    ويناقش المؤتمر، على مدى يومين، آخر تطورات علاج مرض السرطان مع متخصصين من منطقة الخليج والعالم العربي وأوروبا والولايات المتحدة وكندا، ومن بينها أحدث طرق علاج سرطان القولون في المراحل المتقدمة باستخدام العلاجات المناعية والذكية من دون علاج كيماوي، وهو من أحدث أنواع علاج مرض السرطان، ما يخفف من آثار الجانبية للعلاج الكيماوي.

    طباعة