نبضات.. «كوفيد-19».. العزل الصحي

أفادت هيئة الصحة في دبي بأن مدة العزل الصحي للمصاب بفيروس كورونا 10 أيام في حال لم تصاحب المريض أعراض أو كان من أصحاب الأعراض البسيطة.

وحددت الهيئة ثلاثة شروط للخروج من العزل تتمثل في إتمام 10 أيام من تاريخ الحصول على نتيجة الفحص، تحسن الأعراض في حال وجودها، خلو المريض من أي أعراض للحرارة لمدة ثلاثة أيام ومن دون أدوية خافضة للحرارة.

■ ■ هل يجب أن تكون النتيجة سلبية لخروج المريض من العزل؟

■ لا يشترط وجود فحص للمريض الذي لا يعاني أعراضاً، ويكتفي بإكمال 10 أيام للعزل الصحي، حيث إنه لا يعتبر ناقلاً للعدوى بعد هذه المدة.

■ ■متى ينتقل فيروس كورونا من شخص إلى آخر؟

■ أظهرت الدراسات العلمية أن فيروس كورونا المستجد يكون معدياً للآخرين في أول 10 أيام من الإصابة، حيث تعتبر العدوى في أعلى مستوياتها خلال الأيام الأولى، وينخفض بسرعة بحلول نهاية أول سبعة إلى 10 أيام من المرض.

■ ■ كيف أضمن أن حالتي لن تسوء بعد الخروج من العزل؟

■ انتهاء فترة العزل الصحي للحالات البسيطة، ويتم السماح للمصاب بالمغادرة في حال عدم وجود حرارة لمدة ثلاثة أيام من دون استخدام أي دواء علاجي، وفي حال الإصابة بأي أعراض خلال الفترة يمكن استشارة الطبيب أو الذهاب إلى أي من المراكز الصحية لإجراء الفحوص اللازمة.

■ ■ هل يمكنني ممارسة حياتي الطبيعية بعد الخروج من العزل، مع وجود نتيجة فحص إيجابية، وهل سأعتبر أنني خالطت المجتمع عمداً، وستطبّق عليّ الغرامات؟

■ يمكن الخروج للضرورة مع التقيد بالإجراءات الاحترازية، مثل: ارتداء الكمامات، والتباعد الجسدي لمسافة 1.5 إلى مترين، وبالنسبة للغرامات فإن الجهات المعنية في إمارة دبي على علم بالتعاميم الصادرة عن هيئة الصحة بدبي.

■ ■ كم الفترة الزمنية اللازمة للتماثل للشفاء؟

■ يعتبر فيروس «كوفيد-19» مستجداً، وقد تتغير طبيعته، وأثبتت الأدلة العلمية أن التماثل للشفاء يختلف حسب مناعة الأشخاص، لذلك نوصي بالالتزام بالعزل التام لمدة 10 أيام حداً أقصى للحالات التي لا تعاني الأعراض أو لديها أعراض بسيطة، أما للحالات التي صاحبتها أعراض، فإن الشفاء يعتمد على الأعراض ومضاعفات المرض خلال فترة العلاج.

طباعة