العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    السعودية ضيف شرف «إيدك دبي» في يوبيله الفضي

    «الإمارات لطب الأسنان» يستقطب 55 ألف مشارك وزائر من 155 دولة

    أكثر من 3000 شركة ستقدم أحدث التجهيزات المتعلقة بصحة الفم والأسنان. من المصدر

    أعلنت اللجنة المنظمة لمؤتمر الإمارات الدولي لطب الأسنان ومعرض طب الأسنان العربي «إيدك دبي 2021» أن السعودية ستكون ضيف الشرف لنسخة هذا العام من الحدث الأهم عالمياً في مجال تخصصه، والمقرر تنظيمها في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 29 يونيو الجاري إلى 1 يوليو المقبل، وسيتم خلالها الاحتفال بيوبيله الفضي.

    وأكدت اللجنة كامل تقديرها للدور المؤثر الذي مثلته المشاركة السعودية في إنجاح هذا التجمع العالمي الكبير على امتداد الدورات الماضية، وبما تتمتع به المملكة من مكانة مرموقة في عالم طب الأسنان في ضوء التقدم الواضح المتحقق وفق أهداف برنامج تحول القطاع الصحي ضمن «رؤية 2030».

    وتأتي المشاركة السعودية إلى جانب تواجد عالمي واسع النطاق في الحدث الذي من المنتظر أن يستقطب نحو 55 ألف مشارك وزائر من 155 دولة حول العالم، في حين ستقدم أكثر من 3000 شركة أحدث التجهيزات والحلول الطبية المتعلقة بصحة الفم والأسنان من خلال ما يزيد على 4000 علامة تجارية، مع تضمُّن الحدث لجلسات نقاشية متخصصة يصل عددها إلى 173 جلسة سيستعرض فيها 75 خبيراً من الأساتذة والأطباء والجراحين والمحاضرين آخر المستجدات العلمية التي توصلوا إليها من خلال دراساتهم وأبحاثهم، في حين تستقطب النسخة 25 من الحدث مشاركة دول رائدة في مجال طب الأسنان مثل: الولايات المتحدة الأميركية وإيطاليا، وألمانيا، وكوريا الجنوبية بين 18 دولة تعرض أحدث خدماتها ومنتجاتها ذات الصلة.

    وسيكون «إيدك دبي 2021» أإحدى أهم الفعاليات العالمية الكبرى التي تستضيفها دبي هذا العام مع استئنافها بقوة نشاط المعارض والمؤتمرات، في ضوء نجاحها اللافت في توفير أجواء آمنة لتنظيم واستضافة مثل هذا الفعاليات الكبرى المُقامة بالحضور المباشر نتيجة لالتزامها الصارم بتطبيق اشتراطات السلامة وتنفيذ كل الإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية الموصى بها من قبل المؤسسات الصحية العالمية والمحلية لضمان صحة وسلامة المشاركين والحضور، ما يُشكل دعماً قوياً توفره دبي لمختلف القطاعات لسرعة التعافي الإقليمي والعالمي من تبعات جائحة «كوفيد-19»، بما في ذلك القطاع الصحي الذي يمثل اليوم أحد أهم القطاعات التي أضحت في بؤرة تركيز العالم، وذلك عقب استضافة دبي بنجاح سلسلة من المعارض الكبرى بمشاركة عشرات الآلاف من المشاركين والزوار ضمن أجواء آمنة للغاية.

    طباعة