108 منشآت صحية جديدة في الإمارة خلال 3 أشهر

«صحة دبي» ترخص زراعة القلب والكبد وجراحة تجميل الرأس والعنق

صورة

كشفت هيئة الصحة في دبي عن استحداث وترخيص ستة تخصصات طبية جديدة، خلال العام الجاري، شملت زراعة الكبد، وجراحة تجميل الرأس والعنق، وعلم الفيروسات الطبي، وقصور القلب المتقدم وزراعة القلب، وطب الأشعة الشرعي، كما تم ترخيص 108 منشآت صحية جديدة، خلال الربع الأول من العام الجاري، بمعدل نمو يبلغ 3%.

وأوضح المدير التنفيذي لقطاع التنظيم الصحي في الهيئة، الدكتور مروان الملا، لـ«الإمارات اليوم»، أن التخصصات المستحدثة تم ترخيصها في القطاع الصحي (الحكومي والخاص)، ضمن استراتيجية الهيئة الرامية إلى توفير كل الخدمات والتخصصات الأحدث عالمياً، بما يعزز السياحة العلاجية، وتوفير بدائل علاجية لم تكن متوافرة سابقاً إلا خارج الدولة.

وتابع: «على مستوى المهنيين استحدثت الهيئة، بالتعاون مع الهيئات الصحية بالدولة، مسميات جديدة، كتخصصات مثل زراعة الكبد، وجراحة تجميل الرأس والعنق، وعلم الفيروسات الطبي، وقصور القلب المتقدم وزراعة القلب، وطب الأشعة الشرعي».

وقال إن الهيئة استحدثت أيضاً العديد من الخدمات الصحية المؤتمتة في نظام التراخيص الصحية «شريان»، بما يتناسب مع الوضع الصحي لجائحة «كورونا»، مثل خدمة المسوحات لـ«كوفيد-19»، والتطعيم لـ«كوفيد-19» للمنشآت الراغبة في تقديم هذه الخدمات.

وأكد أن الهيئة تعمل بشكل مستمر على تطوير المنظومة الصحية، من خلال استحداث تخصصات طبية، مواكبة للتطورات العالمية، واستقطاب أفضل الكوادر المهنية، والتخصصية، والمستثمرين في القطاع الصحي.

وأضاف: «تعمل الهيئة على تعزيز منظومة التراخيص الطبية وتطويرها، وتسهيل الحصول عليها بشكل إلكتروني، اعتماداً على توظيف التقنيات الحديثة، بما فيها تقنية الذكاء الاصطناعي، لجعل النظام أكثر مرونة وفاعلية واستجابة لمتطلبات واحتياجات المتعاملين والمستثمرين على مدار الساعة، بمن فيهم الأطباء، وأطباء الأسنان، والتمريض، والمهنيون الصحيون المساعدون، والعاملون في قطاع الرعاية الصحية».

ولفت الملا إلى أن الهيئة تحرص بشكل أساسي على تسهيل إجراءات الحصول على التراخيص الطبية للمنشآت، وتراخيص مزاولة المهنة من خلال نظام «شريان»، حيث تبذل جهوداً كبيرة لدعم وتسهيل الفرص الاستثمارية أمام القطاع الخاص، الذي يعد شريكاً استراتيجياً في تطوير القطاع الطبي بالإمارة، وتعزيز مكانته وجهةً مثاليةً لطالبي العلاج والاستشفاء.

3607 منشآت صحية في دبي

أفاد المدير التنفيذي لقطاع التنظيم الصحي في الهيئة، الدكتور مروان الملا، أن الربع الأول من العام الجاري شهد نمواً ملحوظاً، من خلال زيادة عدد المنشآت الصحية، ليصل إلى 3607 منشآت.

وحسب إحصاءات «الهيئة» جاءت زيادة أعداد المهنيين متناسبة مع عدد المنشآت الصحية، حيث تم ترخيص 600 مهني صحي منذ الربع الأول، بزيادة بلغت 3%، مقارنة بالربع الأخير من العام الماضي، كما بلغ عدد المهنيين الصحيين الذين تم قبول تسجيلهم في الربع الأول، والمؤهلين للممارسة فور انضمامهم للمنشآت الصحية، 3057 مهنياً.

• التخصصات الجديدة تعزز السياحة العلاجية، وتوفر بدائل علاجية لم تكن متوافرة إلا خارج الدولة.

• %3 نمواً في عدد المنشآت الطبية في دبي خلال ثلاثة أشهر.

طباعة