«صحة أبوظبي» تفعّل منصات التطبيب عن بعد لخدمة مرضى العلاج في الخارج

كشفت دائرة الصحة في أبوظبي أنه تم تفعيل منصات التطبيب عن بعد لخدمة مرضى العلاج في الخارج في عدد من المنشآت الصحية الحكومية والخاصة في الإمارة.

وتتيح هذه المنصات الحصول على الاستشارات الطبية المرئية بحضور المريض والطبيب المعالج في الدولة وطبيب ذو خبرة عالمية من خارج الدولة وذلك في إطار حرص الدائرة على استمرارية الخطة العلاجية لجميع المرضى وفق أعلى معايير الجودة بعد عودتهم للدولة أو إلىمعاودة استكمال رحلتهم العلاجية في الخارج.

وأوضحت الدائرة بأنه تم تفعيل المنصات في كل من مدينة الشيخ خليفة الطبية ومستشفى توام ومستشفى كليفلاند أبوظبي ومدينة الشيخ شخبوط الطبية ومستشفى برجيل بالتعاون مع إدارة العلاج في الخارج وشركائها الاستراتيجيين من مزودي الرعاية الصحية في الخارج.

وأشارت الدائرة إلى أن فريق من دائرة العلاج في الخارج سيقوم بتنسيق عقد الاستشارات بحضور المريض والطبيب داخل الدولة والطبيب في الخارج بناء على قرارات اللجنة الطبية للعلاج في الخارج إما لتبادل الخبرات والآراء في علاج المرضى أو لضمان توفير معلومات طبية كافية عن المرضى قبل سفرهم للخارج أو بعد عودتهم للدولة.

وستتيح المنصات القيام بالفحوصات للمرضى قبل الإيفاد مما يقلل من مدة الرحلة العلاجية ويسهم في الارتقاء بتجربة المريض حيث يتم إيفاد المريض إلى المنشأة الصحية المناسبة وفقاً لحالته والفحوصات والتقارير الطبية الصادرة في الدولة كما تسهم في تعزيز ثقة المرضى بمستوى وجودة الخدمات التي سيتلقاها من قبل الكوادر الطبية ذوي الكفاءة داخل الدولة بناء على خطتهم العلاجية المقررة لهم في الدولة.

وقالت مدير مركز العلاج بالخارج بالإنابة في الدائرة هند الزعابي إن تفعيل خدمات التطبيب عن بعد لمرضى العلاج في الخارج جاء في إطارحرصنا على توفير رعاية صحية متميزة لمرضى العلاج في الخارج وضمان تقديم الرعاية الصحية المثلى لهم حيث لمسنا الحاجة في ظل الظروف الاستثنائية التي فرضتها جائحة كوفيد-19 والقيود والصعوبات التي تحول دون سفر المرضى للعلاج في الخارج لتوفير منصة تجمع الأطباء المعالجين في الإمارة مع أطباء ذوي خبرة عالمية في الخارج بحضور المرضى لمناقشة خطتهم العلاجية والتعاون لتقديم الأفضل لهم.

وأضافت أنه رغم التحديات الكبيرة التي عصفت بالعالم أجمع أثبتت أبوظبي تميز وكفاءة منظومتها للرعاية الصحية في التعامل مع الجائحة ونجاحها في ضمان توفير خدمات صحية بمستويات جودة عالمية لجميع أفراد المجتمع باعتبار أن صحتهم وسلامتهم أولوية رئيسية.

وتوفر المنصات فرصة لتبادل الخبرات بين الكوادر الطبية في داخل الدولة والكوادر الطبية في المستشفيات العالمية في الخارج مع خلق فرص مشاركة الأبحاث العلمية وتعزيز قنوات التواصل فيما بينهم. وتجري المنصات ما يقارب من أربع إلى خمس استشارات طبية مرئية أسبوعياً بالتنسيق مع المنشآت الصحية الحكومية والخاصة في الإمارة.

ويعمل فريق العلاج في الخارج على مدار الساعة من خلال مركز العمليات لمتابعة الخدمات المقدمة للمرضى المواطنين المبتعثين للعلاج في الخارج والتواصل معهم بشكل مستمر، ودعت الدائرة الجمهور إلى التواصل معها عبر الرقم 024175555 فيما يتعلق بخدمات العلاج في الخارج.

وكانت دائرة الصحة في أبوظبي قد علقت ابتعاث المرضى للعلاج في الخارج بشكل مؤقت في شهر مارس 2020 في إطار حرصها على وضع صحة وسلامة المرضى على رأس قائمة الأولويات وضمان اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية التي من شأنها مواجهة فيروس كورونا المستجد(كوفيد 19) والحد من معدلات انتشاره.

طباعة