دون إعادة قيمة الطلب

بلدية رأس الخيمة تتيح للمطاعم إخراج مخالفي الإجراءات الاحترازية

البلدية دعت المنشآت إلى زيادة عمليات التنظيف والتطهير. من المصدر

أعلنت إدارة الصحة العامة في بلدية رأس الخيمة أن التزام الزبائن بالإجراءات الاحترازية شرط لدخولهم إلى المطاعم وبقائهم فيها، وإلا فإنه ستكون عليهم المغادرة من دون إعادة قيمة الطلب لهم، إذا كانوا قد سددوا ثمنه.

ودعت إدارات المطاعم إلى توفير كمامات لزبائنها، في حال لم يكن لديهم كمامات.

وتفصيلاً، حددت البلدية، في تعميم أرسلته للمنشآت الغذائية والصحية، وحصلت «الإمارات اليوم» على نسخة منه، الإجراءات الاحترازية للتعامل مع جائحة «كورونا» خلال شهر رمضان المبارك، للحدّ من انتشار الفيروس.

ووفقاً للتعميم، يمنع بيع الوجبات الخفيفة أمام المحال، ويتعين على مقدمي الخدمة ارتداء الكمامات والقفازات، ومنع التجمع قبل أخذ الوجبات من قبل المستهلكين وبعد استلامها، وعدم السماح للزبائن بالبقاء في منطقة الانتظار أو التكدس أمام المنشآت الغذائية، ووضع الوجبات في صناديق وأكياس وغلقها بإحكام قبل توزيعها، ومنع توزيع وجبات الإفطار داخل أو أمام واجهة المطاعم، على أن يقتصر توزيعها على مجمعات العمال السكنية من خلال التنسيق بين المطاعم وإدارة سكن العمال في كل منطقة، ومنع توزيع وجبات الإفطار أمام المنازل، والتزام أقصى درجات النظافة والصحة والوقاية خلال إعداد الوجبات الغذائية، والتأكد من سلامة وصحة معدّي ومقدمي الخدمة باستمرار.

ودعت إلى التأكد من التزام الزوار بارتداء الكمامات أثناء وجودهم في المنشأة الغذائية أو الصحية أو البيطرية، أو عند ذهابهم إلى دورات المياه (يستثنى الإجراء عند جلوسهم على الطاولة وأثناء تناولهم للطعام).

وأوضحت أن على المطاعم والمقاهي عدم السماح بجلوس أكثر من أربعة أشخاص على طاولة واحدة، باستثناء أفراد العائلة نفسها، كما يجب توفير جدول متابعة لعمليات تنظيف المنشأة وتعقيمها، وتجنب استخدام أيّ مواد تضرّ بصحة الأفراد المصابين بأمراض الجهاز التنفسي.

وأضافت أن على المنشآت زيادة عمليات التنظيف والتطهير، والالتزام بتنظيف الطاولات المستخدمة بالمطهرات المعتمدة بعد مغادرة الزبون، مع ترك مسافة لا تقلّ عن مترين بين كل طاولتين في منطقة تناول الطعام، وفي حال تعذر ذلك يمكن إضافة حواجز بين الطاولات.

ولفتت إلى أن الإجراءات الاحترازية تشمل وسائل توصيل الطعام ونقله، بحيث تكون آمنة طبقاً لنظام سلامة الغذاء، على أن تُطهّر الأجزاء الداخلية والخارجية لوحدات حفظ الطعام ونقله، بالمطهرات المعتمدة، إضافة إلى التزام موظف التوصيل بالتدابير والإجراءات الصحية، واستخدام قناع الوجه بطريقة صحيحة وبصورة دائمة، وارتداء الكمامات ذات الاستخدام الواحد في عملية الدفع، سواء نقداً أو باستخدام أجهزة الدفع الآلي، إضافة إلى توفير الكمامات للزبائن عند الحاجة، وغسل اليدين وتعقيمهما قبل تقديم الخدمة للزبائن وبعدها، وتدريب العاملين على أساليب سلامة الغذاء الصادرة من إدارة الصحة العامة.

وأشارت إلى أنه يجب على الموظف التوقف فوراً عن العمل في حال ظهور أي أعراض مشابهة للإنفلونزا عليه، وإبلاغ إدارة المؤسسة الغذائية في حال مخالطته أشخاصاً مرضى، وفي حال تأكدت إصابته بفيروس «كورونا»، وفقاً لاختبار مسحة الأنف، فلا يسمح له بالعودة إلى العمل ما لم يُمنح شهادة طبية تؤكد إتمامه فترة العزل الصحي.

• على المطاعم والمقاهي عدم السماح بجلوس أكثر من أربعة أشخاص على طاولة واحدة.

طباعة