الإمارات الأولى عالمياً في تغطية الرعاية الصحية

صورة

أعلن وزير الصحة ووقاية المجتمع، عبدالرحمن بن محمد العويس، أن الإمارات تبوأت المركز الأول عالمياً في «تغطية الرعاية الصحية»، حسب مؤشر الازدهار لعام 2020.

وأكد العويس مواصلة دولة الإمارات تسخير قدراتها وإمكاناتها لتوفير الخدمات الصحية والفحوص المخبرية، وتقديم التطعيمات بكفاءة عالية، بما ينسجم مع استراتيجية الدولة في استمرارية الأعمال والمرونة الوطنية في إدارة الأزمات الصحية، من خلال الجاهزية والخطط الاستباقية، وتوظيف الحلول التكنولوجية المبتكرة والبنية التحتية المتقدمة، ما يرسخ الثقة بكفاءة المنظومة الصحية وقدرتها على حماية صحة المجتمع، وتعزيز روح التفاؤل وزيادة نسبة الاطمئنان بقرب مرحلة التعافي، ويؤكد أن الإمارات ماضية بقوة وثبات في مسارها نحو تحقيق الريادة العالمية، حتى في ظل الأزمات والتحديات.

وعرضت وزارة الصحة ووقاية المجتمع فيديو تحفيزياً على برج خليفة، بمناسبة يوم الصحة العالمي، لتعزيز الثقة وترسيخ التفاؤل بقدرة الدولة على عبور مرحلة جائحة «كوفيد-19».

ويتزامن يوم الصحة العالمي هذا العام، الذي أطلقت منظمة الصحة العالمية شعاراً له «إقامة عالم يتمتع بقدر أكبر من العدالة والصحة»، مع إعلان الإمارات عن بدء إنتاجها لقاحاً مضاداً لفيروس «كوفيد-19» داخل الدولة تحت اسم «حياة-فاكس»، وهو الأول على مستوى المنطقة، ومع إطلاق مركز للأبحاث والتطوير متخصص في علوم الحياة والتكنولوجيا الحيوية وإنتاج اللقاحات، ليكون الأول من نوعه على مستوى العالم العربي.

وأعلن البرنامج الوطني للتطعيم عن تقديم اللقاح لأكثر من 62.57% من الفئة المستهدفة، في إنجاز يعكس حرص القيادة على سلامة أفراد المجتمع، وتوفير أفضل الممارسات لضمان صحتهم، من خلال تغطية وتطعيم أكبر عدد من السكان، وتوفير مختلف أنواع اللقاحات بشكل مجاني لجميع الجنسيات.

وتقود الإمارات «ائتلاف الأمل»، وهو شراكة بين القطاعين العام والخاص، وتتخذ من العاصمة أبوظبي مقراً لها، للإشراف على تنسيق عملية التوزيع الآمن لمليارات الجرعات من لقاح «كوفيد-19» حول العالم.

طباعة