شددت على الالتزام بالاشتراطات والتدابير الوقائية

«بلدية دبي» تغلق 42 مؤسسة وتخالف 68 خلال 18 يوماً

البلدية تجري زيارات تفتيشية روتينية وأخرى مبنية على بلاغات المستهلكين. أرشيفية

أفادت بلدية دبي بأنها أغلقت 42 مؤسسة تمارس أنشطة متنوعة، وخالفت 68 أخرى منذ بداية الشهر الجاري، مشددة على ضرورة الالتزام بالاشتراطات والتدابير الوقائية التي وضعتها البلدية للحد من انتشار عدوى فيروس كورونا.

وأوضحت البلدية أن مفتشيها نفذوا 32 ألفاً و187 زيارة تفتيشية خلال 18 يوماً، بلغت نسبة الالتزام 99% وفق أعلى تقدير يومي، عدا يوماً واحداً تدنت لتصل إلى 83%.

وذكرت البلدية أنها أنذرت خلال الفترة نفسها 481 مؤسسة، وتركزت غالبية المخالفات في عدم الالتزام بالتباعد الجسدي، وارتداء معدات السلامة الشخصية كالكمامات والقفازات أثناء التحضير، وكذلك عدم استخدام مواد تعقيم وتطهير معتمدة، والاكتظاظ داخل المكان، وإهمال النظافة الشخصية للعاملين في المكان، ولفتت إلى أن قرار إغلاق المؤسسة المخالفة يكون مؤقتاً، لحين إزالة سبب المخالفة، وتنسيق أوضاعها. وذكرت البلدية أن مفتشيها يدققون خلال زياراتهم الرقابية على سجلات المتابعة اليومية لصحة العاملين، وتدوين عمليات التعقيم والتطهير، إضافة إلى التأكد من تطبيق اشتراطات سلامة الغذاء على الأغذية أثناء الاستلام والتحضير والتخزين، والعرض في درجات حرارة صحية، وتطبيق إجراءات النظافة والتعقيم لمنع حدوث تلوث.

وتدقق البلدية على المؤسسات الغذائية في الإمارة باختلاف أنشطتها، مثل: المطاعم والكافتيريات والمقاهي التي تقدم أغذية، والبقالات والسوبر ماركت، والمخابز، كما تفتش وتراقب سيارات التوصيل، للتأكد من تعقيمها، والمحافظة على إجراءات السلامة الغذائية بعد كل طلبية، وتغيير عمال التوصيل للكمامة والقفازات بعد كل طلبية.

وتجري فرق التفتيش بالبلدية زيارات تفتيشية روتينية، وزيارات مبنية على بلاغات المستهلكين، وتفرض الغرامات حسب الأمر المحلي رقم 11 لسنة 2003، بشأن الصحة العامة وسلامة المجتمع في إمارة دبي.

 

طباعة