يعفيهم من الفحص الأسبوعي.. ويتيح للمخالطين الدوام عن بُعد

10 خطوات لتوثيق تلقّي موظفي الحكومة الاتحادية لقاح «كورونا»

آلية جديدة للتعامل مع الموظفين تضمنت تسجيل الموظفين المصابين والمخالطين ومتلقي اللقاح في «بياناتي». أرشيفية

دعت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية موظفي الوزارات والجهات الاتحادية، الذين تلقوا اللقاحات المضادة لفيروس «كورونا»، إلى ضرورة توثيق حصولهم على اللقاح ضمن نظام «بياناتي»، مؤكدة أن الإجراء لن يستغرق سوى 10 خطوات على نظام الموارد البشرية الاتحادية، ليعفي الموظف من إجراء تحليل مسحة الأنف كل سبعة أيام على نفقته الخاصة، والدوام عن بُعد في حال ثبوت مخالطته مصاباً بالفيروس.

ودشّنت الهيئة آلية جديدة للتعامل الإداري والوظيفي مع موظفي الوزارات والجهات الاتحادية، في ظل استمرار تفشي «كوفيد-19»، تضمنت إجراءات وطرق تسجيل الموظفين المصابين بالفيروس والمخالطين ومتلقي اللقاح ضمن «بياناتي».

ووفقاً للآلية الجديدة، فإنه في حال إصابة أي موظف بالفيروس يتوجب عليه إخطار إدارة الموارد البشرية بجهة عمله بحصوله على نتيجة فحص إيجابية، من خلال استخدام خاصية «الإشعار» ضمن نظام الخدمة الذاتية في «بياناتي»، موضحة أن الإجراء يتطلب خطوات عدة، تشمل «الدخول إلى نظام بياناتي باستخدام اسم المستخدم وكلمة السر الخاصة بالموظف، ثم اختيار المعلومات الخاصة بـ(كوفيد-19) من قائمة الصلاحيات، واختيار نتائج فحص (كوفيد-19)، وبعد ذلك الضغط على زر (إضافة)».

وتتضمن الخطوات كذلك إدخال المعلومات الخاصة بنتيجة فحص الموظف (تاريخ الفحص، تاريخ ظهور نتيجة الفحص، نتيجة الفحص«سلبية/‏‏‏‏‏‏إيجابية»، الحاجة إلى الحصول على إجازة مرضية لمدة 14 يوماً، أو تسجيل عمل عن بُعد للموظف لمدة 14 يوماً)، ثم مراجعة الطلب، وإرفاق نتيجة الفحص ضمن الطلب والضغط على «تنفيذ»، لترد المعلومات الواردة في الطلب لإدارة الموارد البشرية لأغراض الاعتماد والتوثيق.

وحددت الآلية خطوات أخرى لتسجيل طلب عمل عن بُعد لموظفي الجهات الاتحادية المخالطين لمصابي «كوفيد-19» لدى إدارات الموارد البشرية، مع تخصيص هذه الخدمة فقط للموظف الذي تلقي جرعتَي لقاح، تشمل الدخول إلى «بياناتي» باستخدام اسم المستخدم وكلمة السر الخاصة بالموظف، ثم الاختيار من قائمة الصلاحيات، المعلومات الخاصة بـ«كوفيد-19»، واختيار طلب عمل عن بعد في حال توافر نتيجة الحصول على جرعتين من اللقاح، وبعدها الضغط على زر «إضافة»، ثم إدخال المعلومات الخاصة بطلب العمل عن بعد نتيجة المخالطة، وتتضمن: تاريخ بداية العمل عن بعد، تاريخ نهاية العمل عن بعد، توضيح أن سبب الطلب يرجع إلى مخالطة أحد المصابين بالفيروس، اسم الشخص المخالط له، رقم هوية الشخص المخالط، تاريخ المخالطة، سبب المخالطة سواء صلة قرابة، أو سكن، أو أسباب أخرى، الضغط على «تنفيذ»، مراجعة الطلب ثم الضغط على «التالي»، ثم إرفاق نتيجة فحص الشخص المخالط ضمن الطلب والضغط على «تنفيذ»، وأخيراً ورود المعلومات الخاصة بالطلب لإدارة الموارد البشرية لأغراض الاعتماد والتوثيق.

وبحسب الآلية توجد 10 خطوات لتوثيق حصول الموظفين على لقاح «كوفيد-19» ضمن نظام «بياناتي»، مؤكدة أن هذا الإجراء يعفي الموظف من إجراء تحليل مسحة الأنف كل سبعة أيام على نفقته الخاصة، كما يتيح له إمكانية الدوام عن بعد في حال ثبوت مخالطته مصاباً.

وتبدأ الخطوات الـ10 بدخول الموظف إلى نظام «بياناتي» باستخدام اسم المستخدم وكلمة السر الخاصة به، ثم اختيار «المعلومات الخاصة بكوفيد-19» من قائمة الصلاحيات، يليها اختيار «المعلومات الخاصة بلقاح كوفيد-19»، وبعدها الضغط على زر «إضافة».

ويقوم الموظف في الخطوة الخامسة بإدخال المعلومات الخاصة بحصوله على اللقاح، وتشمل تحديد نوع اللقاح الذي حصل عليه، تاريخ التطعيم، جرعة التطعيم، اسم المؤسسة الصحية التي تم الحصول على التطعيم من خلالها، إضافة أي بيانات أخرى خاصة بالحصول على اللقاح في خانة الملاحظات.

وبعد إدخال الحقول المطلوبة، يتم الضغط على «تنفيذ»، ثم مراجعة الطلب، والضغط على «التالي»، مع إرفاق الوثائق الثبوتية للحصول على التطعيم ضمن الطلب، وأخيراً الضغط على «تنفيذ» لترد معلومات الطلب لإدارة الموارد البشرية لأغراض الاعتماد والتوثيق. وبحسب تعميم أصدرته الهيئة أخيراً بشأن «حوكمة إجراءات التصدي لجائحة كوفيد-19»، يلتزم الموظف الذي لم يتلقّ جرعتين من التطعيم بإجراء فحص مسحة الأنف كل سبعة أيام.

ورشة تعريفية

عقدت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية ورشة افتراضية، لشرح الآليات الواردة في نظام «حوكمة إجراءات التصدي لجائحة كوفيد-19»، وطرق تعامل المصابين بالفيروس والمخالطين لمصابين، مع نظام «بياناتي»، لكل موظفي الحكومة الاتحادية، حيث قامت بإرسال الرابط الإلكتروني الخاص بحضور الورشة إلى كل الموظفين من خلال نظام «بياناتي».

طباعة