إجراء مسحة الأنف أسبوعياً

حكومة رأس الخيمة تعدّل إجراءات التصدي لـ «كورونا»

«الدائرة» استثنت الحاصلين على اللقاح من اختبار الـ«بي سي آر». من المصدر

أعلنت دائرة الموارد البشرية لحكومة رأس الخيمة تعديل إجراءات التصدي لجائحة «كوفيد-19»، للحدّ من انتشار الفيروس.

وطلبت من الدوائر الحكومية الالتزام بالإجراءات الجديدة، اعتباراً من السابع من فبراير المقبل.

وبحسب تعميم وزعته على الجهات الحكومية في الإمارة، يتعيّن على موظفي الحكومة إجراء فحص مسحة الأنف كل سبعة أيام (على نفقة الموظف).

ويُستثنى من ذلك الحاصلون على جرعتَي لقاح «كوفيد-19»، والحاصلون على تقرير طبي من الجهات الصحية الرسمية يؤكد عدم إمكان تلقيهم اللقاح تبعاً لحالتهم المرضية، على أن تتكفل الجهة الحكومية بإجراء فحص مسحة الأنف لهم كل سبعة أيام.

وأضاف التعميم أنه في حال التعاقد مع شركات خارجية، وما في حكمها، وتطلّب الأمر زيارة موظفين تابعين لها مقرّ الجهة الحكومية، يتعين على الجهة الحكومية التأكد من إبراز موظفي الشركة نتيجة فحص سلبية لمسحة الأنف، على ألا تزيد مدتها على ثلاثة أيام، ويستثنى من ذلك الحاصلون على جرعتَي اللقاح.

وفي حال التعاقد مع شركات التعهيد وشركات الخدمات العامة، مثل شركات النظافة أو الصيانة أو ما شابه، فيتعين على الشركة إجراء فحص مسحة الأنف لموظفيها الموجودين، أو الذين سيوجدون يومياً في مقار عمل الجهة الحكومية، كل سبعة أيام على نفقة الشركة، ويُستثنى من ذلك الحاصلون على اللقاح.

وقال التعميم إن الجهات الحكومية تتحمل كلفة إجراء فحص مسحة الأنف الأسبوعية لدى المراكز الصحية التابعة لوزارة الصحة ووقاية المجتمع، للفئات الوظيفية التي لم تتح لها فرصة التطعيم حالياً، ضمن الجدول الزمني لأولويات برنامج التطعيم الوطني، لمدة شهر واحد حدّاً أقصى.

ويكون التعويض وفقاً لآلية سيتم تحديدها بالتنسيق مع دائرة المالية.

وحددت الدائرة في تعميمها معايير إضافية بشأن الموظف المصاب، الذي تظهر عليه أعراض، أو تكون نتيجة فحصه إيجابية، أو الموظف المخالط، لافتة إلى أنه يتوجب عليه الالتزام بالآليات المعتمدة للعلاج والحجر، المقررة من السلطات الصحية المختصة.

وحول التعامل مع فترة الحجر الصحي للموظف المخالط، قالت الدائرة إنها ستعتمد آليتين، الأولى اعتبار فترة الحجر الصحي للموظف المخالط، الذي لم يتلقّ جرعتَي التطعيم، إجازة سنوية، أو إجازة بدون راتب، سواء كانت وظيفته قابلة للعمل عن بُعد أو غير قابلة للعمل عن بعد.

أما الثانية، فتعتمد العمل عن بعد خلال فترة الحجر الصحي (10 أيام)، للمرة الأولى، للموظف المخالط الذي تلقى جرعتَي التطعيم.

وفي حال تكرار المخالطة، تعد فترة الحجر الصحي إجازة سنوية أو إجازة بدون راتب.

وفي حال كانت الوظيفة غير قابلة للعمل عن بعد، يمنح الموظف المخالط إجازة طارئة لمدة 10 أيام في المرة الأولى، وفي حال تكرار المخالطة، تعتبر فترة الحجر إجازة سنوية أو بدون راتب.

• «الدائرة» طلبت من الدوائر الحكومية الالتزام بالإجراءات الجديدة، اعتباراً من السابع من فبراير المقبل.

طباعة