لتعزيز إجراءات الوقاية من الفيروس

مستشفيات ومراكز طبية تخفض سعر فحص «كورونا»

منشآت طبية قدمت خصومات حصرية على فحوص العمالة المنزلية. أرشيفية

أفادت مستشفيات ومراكز طبية خاصة في أبوظبي بأنها خفضت سعر مسحة الأنف للكشف عن فيروس كورونا، الأسبوع الماضي، بنسبة وصلت إلى 50%.

وقالت بعضها إنها قدمت باقات للراغبين في الخروج من أبوظبي والعودة إليها تتضمن الفحوص الثلاثة المطلوبة، وهي الدخول إلى أبوظبي، واليومان الرابع والثامن.

وأفاد مركز طبي بأنه بدأ تقديم باقتين من الفحص، تتضمن الأولى فحصَي «كورونا» بقيمة 185 درهماً، وتتضمن الثانية ثلاثة فحوص بقيمة 270 درهماً، لتصل قيمة الفحص الواحد إلى 90 درهماً، مشيراً إلى أن «العرض يلقى رواجاً بين الراغبين في التوجه إلى دبي والإمارات الشمالية والعودة مجدداً، حيث يتطلب ذلك إجراء ثلاثة فحوص».

وذكرت منشأة طبية أنها خفضت سعر فحص «كورونا» من 175 درهماً إلى 99 درهماً، بنسبة تقارب 50%، مشيرة إلى أن «تخفيض الأسعار يعزز إجراءات الوقاية من الفيروس».

وبدأ مركز أبوظبي للخلايا الجذعية في أبوظبي، نهاية الأسبوع الماضي، تطبيق رسوم جديدة لفحص «كوفيد-19» (بي سي آر) بقيمة 110 دراهم.

ولاتزال بعض المستشفيات والمراكز الطبية تحافظ على أسعار فحص «كورونا» عند مستوياتها المسجلة الشهر الماضي، إذ تصل قيمة الفحص إلى 175 درهماً، بعد أن كانت 250 درهماً.

ورصدت «الإمارات اليوم» تقديم منشآت طبية خصومات حصرية لفئات محددة من الجمهور، في مقدمتها العمالة المنزلية، لتشجيع الأسر على فحصهم باستمرار.

وذكرت مستشفيات أنها تهدف من تخفيض سعر الفحص إلى زيادة عدد الفحوص الاستباقية للكشف عن «كورونا»، من خلال تشجيع الموظفين، خصوصاً أصحاب المهن التي تتعامل يومياً مع الجمهور، على إجرائه، إضافة إلى تشجيع الأسر على إجرائه للعمالة المنزلية بصورة منتظمة.

ورحب مواطنون ومقيمون في أبوظبي بخفض سعر فحص «كورونا» إلى هذه المستويات، معتبرين أن ذلك يشجعهم على إجراء الفحوص دورياً، كما أنه يسهم في تخفيف الكلفة المالية لمن تتطلب وظائفهم إجراءه دورياً.

واقترحوا أن يكون هناك سعر موحد للفحص تلتزم به المنشآت والمراكز الطبية على مستوى الدولة، ومخالفة المنشآت التي تجريه بعيداً عن الأسعار المقررة.

جدير بالذكر أن لجنة إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث في أبوظبي أجرت، أخيراً، تحديثاً على اشتراطات دخول الإمارة، تعزيزاً للإجراءات الاحترازية للكشف المبكر عن إصابات فيروس كورونا المستجد.

ووفقاً للاشتراطات، يتعين على السكان والزوار الذين يدخلون الإمارة، إجراء فحص مسحة الأنف في اليوم الرابع لمن تمتد إقامتهم لأربعة أيام متواصلة، وفي حال البقاء في الإمارة لمدة ثمانية أيام فأكثر، فإن عليهم إجراء فحص إضافي في اليوم الثامن.

ويستمر السماح لسكان وزوار أبوظبي بالدخول إلى الإمارة عند إبراز نتيجة سلبية لفحص «بي سي آر»، أو «دي بي آي»، خلال 48 ساعة من استلام النتيجة.

• مستشفيات ومراكز طبية قدمت عروضاً للراغبين في الخروج من أبوظبي والعودة إليها تتضمن الفحوص الثلاثة.

طباعة