أهم ما جاء في الإحاطة الاعلامية لحكومة الإمارات اليوم

انطلقت قبل قليل الإحاطة الإعلامية الاستثنائية لحكومة الإمارات، والتي تتحدث فيها الدكتورة فريدة الحوسني، المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في دولة الإمارات.

وفيما يلي أربز النقاط التي جاءت في الإحاطة الاعلامية لحكومة الإمارات حول المستجدات المرتبطة بمرض #كوفيد_19 في الدولة:

حكومة الإمارات تعلن إجراء 82,076 فحصاً وتكشف عن 930 إصابة جديدة بفيروس #كورونا المستجد وتسجيل 586 حالة شفاء و5 حالات وفاة خلال الساعات الـ 24 الماضية.وبلغ إجمالي الإصابات 76,911 وحالات الشفاء 67,945 وحالات الوفاة 398 .

12% من الحالات والإصابات خلال الأسبوعيين الماضيين تعود لأفراد قادمين من خارج الدولة، بالرغم من حصولهم على نتائج سلبية في بلد المغادرة.

88% من الإصابات كانت نتيجة المخالطة والتجمعات.

د. فريدة: 62% من إجمالي المصابين هم من فئة الذكور، و 38% من إجمالي المصابين هم من فئة الإناث

الإصابات التي اكتشفت نتيجة المخالطة والتجمعات كانت نتيجة عدم التقيد بالإجراءات الوقائية.

د. فريدة: 10% من الإصابات المكتشفة تمت من خلال الفحص المسبق للطواقم الإدارية والتعليمية في المدارس وأولياء الأمور والطلبة الذين اختاروا الرجوع للمدارس من ضمن خطة وزارة التربية والتعليم.

د.فريدة: حالات قدمت للدولة وظهرت عليها الأعراض لاحقاً ساهمت في الانتشار المحلي للفيروس وزيادة عدد الإصابات.

د.فريدة: الهـيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث باشرت مع لجان الطوارئ والأزمات في #الإمارات المحلية بتشديد الرقابة والتفتيش، وسيتم محاسبة المخالفين للإجراءات الوقائية، سواءً أفراد أو مراكز تجارية أو مطاعم غير ملتزمة.

د. فريدة: التوازن بين إجراءات التعافي التدريجي في كافة القطاعات الحيوية يتزامن مع مسؤوليتنا جميعاً سواء الأفراد أو العائلات وحتى المؤسسات في كافة القطاعات.

د.فريدة : عدم التزام بعض مراكز التسوق والمحال التجارية والمرافق العامة بالإجراءات الاحترازية مثل تطبيق السعة الاستيعابية والتباعد الجسدي وإلزامية ارتداء الكمامات ساهم في الزيادة الأخيرة في عدد الحالات.

د. فريدة: لكل شخص مخالط لحالة إيجابية، يجب عليك تطبيق بروتوكول الحجر المعتمد، ولا تعتمد على نتيجة الفحص السلبية التي تجرى لك بعد اكتشاف الحالة كعذر لك في العودة لممارسة حياتك الطبيعية.

د. فريدة: نود التأكيد  بخصوص الملاحظات حول الفتح التدريجي وربطه بالزيادة في الإصابات أن حكومة الإمارات وضعت كل الإجراءات الاحترازية والاشتراطات لفتح وعودة القطاعات المختلفة، والمطلوب الالتزام بها والتقيد بتطبيقها سواء من أفراد أو مؤسسات.

 

 

طباعة