الصحة تجيب .. هل تنقل المسابح وأحواض الاستحمام عدوى "كورونا"

نفت المتحدث الرسمي عن القطاع الصحي في الدولة، الدكتورة فريدة الحوسني، وجود أي دليل على انتشار فيروس كورونا المستجد من خلال مياه حمامات السباحة أو أحواض الاستحمام، أو المنتجعات الصحية، وأكدت في الوقت نفسه أنه لا ينصح بتواجد الجمهور في الأماكن العامة والمزدحمة، وأهمية اتباع اشتراطات التباعد الجسدي في هذه الأماكن، والالتزام بالإجراءات الوقائية عند استخدام حمامات السباحة في حال صدور قرار بفتحها، وتجنب استخدام الأدوات المشتركة مثل المناشف والكراسي وغيرها.

وعلى الجهات المشرفة على المسابح والشواطئ العامة الالتزام بتطبيق معايير الصحة والسلامة لمرتادي المسابح والشواطئ العامة.

"الصحة" تكشف عن أسباب ارتفاع حالات الشفاء من كورونا

 

 

طباعة