بلدية الشارقة تلزم صالونات الحلاقة بإجراءات جديدة أثناء تقديم الخدمة

    ألزمت بلدية مدينة الشارقة صالونات الحلاقة ومراكز التجميل بارتداء العاملين فيها للكمامات والقفازات، كإجراء احترازي للوقاية من انتقال أي عدوى، وذلك في إطار حرصها على اتخاذ كل التدابير الوقائية، التي تضمن الحفاظ على صحة وسلامة أفراد المجتمع.

    وأكد مدير عام البلدية، ثابت الطريفي، أن البلدية تتخذ جميع التدابير اللازمة لحماية العاملين والمتعاملين من فيروس كورونا، من خلال التعقيم والتطهير المستمر لجميع المباني والمرافق التابعة لها، وتوعية العاملين والجمهور بإرشادات الوقاية والتعليمات الصحية الواجب اتباعها.

    وأشار إلى أن البلدية تُنفذ، من خلال قسم الرقابة الصحية في قطاع الصحة العامة والمختبرات المركزية، حملات تفتيشية توعوية مكثفة، تستهدف صالونات ومراكز الحلاقة والتجميل للتأكد من التزامها بإجراءات التنظيف والتطهير للمنشأة وما تحويه من تجهيزات وأدوات، كما يتم التركيز على النظافة الشخصية للعاملين وتقيّدهم بغسل وتعقيم اليدين بشكل مستمر مع توفير مواد مطهرة ومعقمة للأيدي بشكل كافٍ، وفي متناول مرتادي الصالونات، إضافة إلى ذلك فإنه تم إلزام جميع العاملين بارتداء الكمامات والقفازات أثناء تقديم كل الخدمات، واستخدام الأدوات ذات الاستعمال لمرة واحدة.. متى أمكن.

    ولفت إلى أن البلدية تلزم الصالونات ومراكز التجميل بأن يقتصر الوجود في الصالون أو المركز على الزبائن من متلقي الخدمة فقط، وعدم استقبال الزبائن الذين تظهر عليهم أعراض البرد والإنفلونزا، وعدم استقبال الزبائن في حال عدم التمكن من تقديم الخدمة لهم مباشرةً لانشغال العامل بتقديم الخدمة لزبون آخر، والطلب من الزبائن مغادرة الصالون فور الانتهاء من تلقي الخدمة، والامتناع تمامًا عن تقديم الضيافة.

    وأوضح الطريفي أن البلدية حريصة كل الحرص على سلامة مرتادي الصالونات والعاملين فيها، لذا شدّدت على ضرورة عدم وجود العاملين الذين تظهر عليهم أعراض مرضية كالحمى والسعال في المركز أو الصالون. وتناشد الجمهور عدم التردد في التواصل مع البلدية، من خلال مركز الاتصال على الرقم 993، حال وجود أي ملاحظات.

    طباعة