«الإمارات للصحة» ترفع الوعي حول «كورونا»

    أطلقت جمعية الإمارات للصحة العامة، حملة توعية وقائية حول «كورونا» وأسباب الإصابة، وسبل الحماية والإرشادات التي تسهم في تجنب العدوى.

    وقال استشاري الصحة العامة عضو مجلس الإدارة والمتحدث باسم الجمعية، الدكتور سيف درويش، إن الحملة تأتي بهدف الوقاية ورفع الوعي لدى المجتمع بهذا المرض دون التهويل من واقعه أو التهاون في مواجهته، لافتاً إلى أن العالم واجه انتشار أمراض من عائلة فيروسات كورونا في الماضي، مثل «سارس» عام 2003 ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في عام 2012، مؤكداً أن منظمة الصحة العالمية لم تقم حتى الآن بإعلان حالة الطوارئ الصحية العالمية مثل ما حدث أثناء إنفلونزا الخنازير وفيروس ايبولا. وقال: «تتطلع الجمعية إلى مواكبة الاهتمام الرسمي بوقاية المجتمع وتأمينه ضد أخطار العدوى، لذا تواصلنا مع الجهات الرسمية والحكومية الصحية في الدولة من أجل المساعدة في نشر الثقافة الصحية من خلال رقابة ومتابعة المرض عالمياً ومستجدات انتشاره وسبل الحد منه ومجابهته»، مؤكداً أن الجمعية تركز جهودها على المعلومات والمواد التثقيفية الصادرة عن وزارة الصحة وهيئة الصحة في دبي ودائرة الصحة في أبوظبي حول المرض.

    وأكد درويش أهمية الالتزام بإرشادات ونصائح وزارة الصحة والجهات الصحية، لافتاً إلى أن الجمعية خصصت رقم (0504042749) لطلب الفعاليات التثقيفية والوقائية.

    طباعة