500 طبيب من «الصحة» لخدمات الإقلاع عن التدخين في الدولة

    صورة

    أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع برنامجاً تدريبياً لتعزيز القدرات والمهارات العلمية والعملية لـ500 طبيب من كوادرها، لتقديم خدمات الإقلاع عن التدخين في عيادات داخل مراكز الرعاية الصحية الأولية، بناءً على دليل إرشادي موحد متسق مع أحدث أساليب وطرق العلاج المتاحة عالمياً.

    وشهد إطلاق البرنامج في ديوان الوزارة بدبي، الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية، الدكتور حسين عبدالرحمن الرند، ونائب مدير إدارة الرعاية الصحية الأولية، الدكتورة هيفاء فارس، ورئيس البرنامج التدريبي، الدكتور عادل سجواني.

    وأشار الدكتور حسين الرند إلى أن البرنامج التدريبي لتطوير مهارات الأطباء في مساعدة المدخنين على الإقلاع، يأتي في إطار جهود حثيثة ومتواصلة من الوزارة والشركاء المعنيين لتقليل نسبة المدخنين، موضحاً أن نتائج المسح الوطني الصحي 2017-2018 كشفت عن انخفاض نسبة المدخنين البالغين بنسبة 18% منذ عام 2010.

    وعزا الرند انخفاض نسبة المدخنين إلى إجراءات تشريعية حكومية عدة، وحملات وطنية لمكافحة التبغ، مثل تطبيق قانون ولائحة مكافحة التبغ، وحملات التثقيف الصحي، وإصدار القانون الاتحادي رقم (15) لسنة 2009 في شأن مكافحة التبغ ولائحته التنفيذية، وزيادة عدد عيادات الإقلاع عن التدخين إلى 16 عيادة.

    وأكد إدراج سياسات مكافحة التبغ ضمن استراتيجية الوزارة، كونها الجهة المسؤولة عن تحقيق مؤشر خفض استهلاك التبغ، حسب الأجندة الوطنية 2021.

    وقالت الدكتورة هيفاء فارس إن البرنامج التدريبي يمتد لستة أسابيع، معتمداً على نظام الوزارة الإلكتروني «مهاراتي» للتدريب عن بعد، تتخلله جلسات تدريبية عملية من قبل مدربين مختصين، وإجراء تقييم نهائي للأطباء المنتسبين، للحصول على شهادة تؤهلهم لتقديم خدمات الإقلاع عن التدخين للمرضى والمترددين على مراكز الرعاية الصحية الأولية.

    طباعة