«الصحة» تؤهل كوادرها بورشة عمل لمنع انتقال العدوى

    نظمت اللجنة المركزية لمنع ومقاومة العدوى في وزارة الصحة ووقاية المجتمع أخيراً، ورشة عمل حول العدوى المكتسبة بالمستشفيات، بالتعاون مع الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني بالمملكة العربية السعودية، وذلك في مركز التدريب والتطوير بالشارقة، بمشاركة 41 متدرباً من منسقي ضبط العدوى وعدد من الأطباء، ورؤساء لجان منع ومقاومة العدوى في مستشفيات الوزارة.

    وتهدف الورشة التي استمرت على مدار 4 أيام إلى تبادل المعرفة والخبرات والمهارات في مجال تقصي وضبط العدوى في المستشفيات. وتناول المتحدثون موضوعات مختلفة محورها طرق رصد وتقصي العدوى داخل المستشفيات بناء على المعايير العالمية، واطلع المشاركون على أنظمة الرصد والتقصي المتبعة في المستشفيات التابعة للشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني في السعودية.

    وأكد الوكيل المساعد لقطاع المستشفيات الدكتور يوسف محمد السركال، أن معدل العدوى المكتسبة في المستشفيات بالدولة ضمن أقل المعدلات العالمية، نظراً لإدراج منع العدوى ضمن أولويات قطاع المستشفيات، مشيراً إلى أن التحكم بمكافحة العدوى من أبرز التحديات الصحية التي تواجه المنشآت الصحية، ونحرص على تدريب الكوادر الطبية على أساليب الوقاية من حدوث العدوى وترسيخ مفاهيمها، وتطبيق المعايير الوطنية الموحدة للمستشفيات بالدولة.

     

    طباعة