عانى انسداد مجرى التنفس وصعوبة في البلع

إنقاذ حياة مريض نيجيري من سرطان الحنجرة في مستشفى دبي

أطباء وحدة جراحة الرأس والعنق بمستشفى دبي أكدوا النجاح التام للعملية. من المصدر

أنقذ أطباء هيئة الصحة في دبي حياة مريض نيجيري في العقد السادس من العمر، كان يعاني ورماً سرطانياً في الحنجرة، تسبب في انسداد مجرى التنفس، وصعوبة في البلع، حيث تم استئصال كامل الحنجرة وأجزاء من البلعوم والغدة الدرقية وعضلات الرقبة في عملية كبرى استغرقت أربع ساعات متواصلة تكللت بالنجاح التام.

وكان المريض القادم إلى دبي للسياحة العلاجية، قد زار العديد من المستشفيات الخاصة في الدولة لإجراء العملية، لكنها اعتذرت عن إجرائها لدقتها وخطورتها على حياته، إلى أن لجأ لمستشفى دبي، الذي أجرى الفحوص اللازمة من خلال أطباء وحدة جراحة الرأس والعنق بقسم الأنف والأذن والحنجرة، والتي أظهرت وجود ورم سرطاني غير قابل للعلاج الإشعاعي أو الكيماوي، ما تطلب التدخل الجراحي، واستئصال كامل الحنجرة مع أجزاء من الغدة الدرقية والبلعوم وعضلات الرقبة المحيطة بالحنجرة في عملية دقيقة، شارك فيها فريق طبي متخصص.

وتعد العملية التي تم إجراؤها تحت التخدير العام من العمليات الكبرى التي تتطلب الكثير من الخبرة والمهارة الطبية، لتفادي المضاعفات المحتملة لها، حيث يتم إجراؤها عادة في المراكز الطبية المتقدمة لخطورتها على الحياة، وحاجة المريض للعلاج الشعاعي، وللمتابعة الدورية بعد العملية لمدة خمس سنوات، للتأكد من عدم رجوع الورم.

وأكد أطباء وحدة جراحة الرأس والعنق بمستشفى دبي على النجاح التام الذي تكللت به العملية، وعودة المريض إلى تناول الطعام والشراب بعد 10 أيام فقط من إجراء العملية التي أجراها فريق طبي متكامل ومتخصص في هذا المجال، بالتعاون مع الأقسام الأخرى في المستشفى، مشيرين إلى أن العملية تعد الثانية من نوعها التي يجريها المستشفى بعد العملية الأولى التي كانت قبل عامين لمريض مواطن كان يعاني سرطان الحنجرة.

طباعة