«صحة دبي» تفحص نظر 8000 طالب

الحملة تستهدف 3 مدارس خيرية بدبي. من المصدر

أطلقت هيئة الصحة بدبي، ممثلة بإدارة حماية الصحة العامة، بالتعاون مع مؤسسة نور دبي، مبادرة جديدة بمناسبة عام التسامح، تحت شعار: «أطفالنا أعيننا، نبصر بها النور»، تستهدف فحص النظر المجاني لأكثر من 8000 طالب وطالبة، في المدارس الخيرية الخاصة بدبي.

وتأتي المبادرة ضمن حزمة من البرامج والمبادرات، التي أطلقتها الهيئة خلال عام التسامح، والتي تترجم في الوقت نفسه سياسة الصحة المدرسية في الإمارة، للأعوام 2018 -2021، والتي تركز في أحد محاورها على الوقاية والكشف المبكر عن الأمراض، بما فيها ضعف النظر والسمنة ومشكلات الفم والأسنان وغيرها.

وقالت مدير إدارة حماية الصحة العامة في الهيئة، الدكتورة بدرية الحرمي، إن الحملة التي يقوم عليها قسم الصحة المدرسية في الهيئة، وتستهدف ثلاث مدارس خيرية بدبي، يشارك فيها نخبة من الأطباء وفنيي البصريات والمتخصصين في هذا المجال، للكشف عن مشكلات النظر لدى الطلبة، من خلال أحدث الأجهزة والتقنيات، وتقديم النصائح والإرشادات والاستشارات الطبية لتفادي المضاعفات السلبية لهذه المشكلات وتأثيرها السلبي في التحصيل العلمي للطلبة.

كما يتم إبلاغ أولياء أمور الطلبة بمشكلات النظر، التي تم اكتشافها لدى أبنائهم، للتوجه إلى الطبيب المختص لمتابعة العلاج، وتفادي المضاعفات السلبية لهذه المشكلات.

وأكدت الحرمي الاهتمام الذي توليه الهيئة لتقديم الرعاية الصحية الشاملة لهذه الفئة من المجتمع، انطلاقاً من رؤيتها بالوصول إلى مجتمع أكثر صحة وسعادة، لافتة إلى أهمية تعزيز دور المدارس في برامج توعية الطلبة وأولياء الأمور والمعلمين، في ما يتعلق بمختلف الأمراض وسبل الوقاية منها.

وتأتي المبادرة تعزيزاً للجهود المستمرة، التي تقوم بها مؤسسة نور دبي، والهادفة إلى مكافحة العمى والإعاقات البصرية بشكل عام، من خلال الكشف المبكر عن مشكلات البصر، بما في ذلك استخدام الحافلة المتنقلة التي حققت العديد من الإنجازات خلال الفترة الماضية، حيث حصلت على جائزة برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز عام 2016، كما تمكنت الحافلة منذ انطلاقها عام 2014 من الوصول إلى آلاف الأشخاص، من مختلف شرائح المجتمع بما فيهم فئة العمال.

طباعة