تعاملت مع 946 بلاغاً ووضعت مسعفيها في حالة استنفار دائم

«إسعاف دبي» تواجه الأمطار بخطة شاملة

خليفة بن دراي: «تم تفعيل جميع النقاط الإسعافية الثابتة والمتحركة، التي تغطي جميع أنحاء الإمارة».

كشفت مؤسسة دبي لخدمات الإسعاف أنها تعاملت مع 946 بلاغاً خلال يومين فقط من موجة الأمطار التي شهدتها الإمارة أخيراً، بينها 38 حالة حرجة، فيما أكدت أنه تم تنفيذ خطة طوارئ شاملة للتعامل مع البلاغات شملت استدعاء مسعفين من إجازاتهم وفق المدير التنفيذي للمؤسسة خليفة بن دراي، الذي أكد أن المؤسسة جعلت كل مسعفيها في حالة استنفار دائم للتعامل مع موجة الأمطار المستمرة.

وكشف أنه تم التعامل مع أكثر من 946 بلاغاً خلال يومين فقط من بدء هطول الأمطار، بينها 38 حالة حرجة، و209 حالات متوسطة، فيما بلغت الحالات البسيطة 639 حالة، تم التعامل معها جميعاً وفق أعلى المعايير الإسعافية من حيث سرعة الوصول، وتقديم الخدمات الإسعافية اللازمة.

وأوضح بن دراي لـ«الإمارات اليوم» أن المؤسسة تطبق خطة شاملة لمواجهة التقلبات المناخية، خصوصاً الأمطار الغزيرة.

وأكد أنه تم وضع المسعفين، وفنيي الطب الطارئ في حالة تأهب قصوى، واستنفار دائم، لمواجهة أية احتمالات، وتلبية النداءات التي قد ترد إليهم هاتفياً أو عبر الإرسال الطبي أو الاستغاثات عبر قنوات القيادة العامة لشرطة دبي.

وذكر أنه تم تفعيل جميع النقاط الاسعافية الثابتة والمتحركة، التي تغطي جميع أنحاء الإمارة، لافتاً إلى أنه في حال تزايد البلاغات يتم استدعاء الفئات المجازة، وإلغاء إجازاتهم ليكونوا مستعدين للتدخل السريع في أي وقت. وقال إنه تم تجهيز سيارات الدفع الرباعي، وسيارات الكوارث، ووحدات الدعم الفني، للانطلاق والتوقف في الأماكن المحددة والمتفق عليها من قبل قسم العمليات الطارئة وفريق الأزمات، لتسهيل الوصول إلى المصابين سريعاً.

طباعة