«خليفة الطبية» تحدّد 9 عوامل خطورة تؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب

70 % من سكان أبوظبي لا يراجعون الأطباء لمعرفة وضعهم الصحي

صورة

كشفت دراسة نفذتها مدينة الشيخ خليفة الطبية، أن 70% من المشاركين لم يذهبوا إلى الطبيب مطلقاً لمعرفة وضعهم الصحي، وأن 50% لم يمارسوا الرياضة مطلقاً.

وأكد استشاري أمراض القلب في المدينة، الدكتور شريف بكير، لـ«الإمارات اليوم»، وجود تسعة عوامل خطورة تؤدي إلى الإصابة بتصلب الشرايين، وتعتبر سبباً رئيساً لإصابة الفرد بأمراض القلب، تشمل: التدخين، والضغط النفسي والعصبي، ومرض السكري غير المعالج، وارتفاع ضغط الدم غير المعالج، والكوليسترول غير المعالج، والزيادة في الوزن، خصوصاً محيط البطن، وقلة الحركة، وعدم ممارسة الرياضة البدنية وعدم تناول الخضراوات والفواكه، إضافة إلى شرب الكحوليات، خصوصاً إذا زادت الكمية على 30 سم يومياً، مشيراً إلى أن مضاعفات تصلب الشرايين هي سبب رئيس للإصابة بجلطة القلب، والذبحة الصدرية، وجلطة الشريان المغذي للأطراف السفلية، والسكتة الدماغية، إضافة إلى ضعف حيوية ووظيفة أعضاء الجسم.

وقال بكير إن 80% من المصابين بالجلطة يتوافر لديهم عامل واحد فقط من عوامل الخطورة، مشيراً إلى عدم وجود أعراض مسبقة لعوامل الخطورة.

وتابع أن تقارير منظمة الصحة العالمية أثبتت أن الوفيات بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية تمثل نحو 31٪ من أسباب الوفيات عالمياً، وهي نسبة تتوافق مع النسبة في الإمارات.

وأضاف أن «الدراسات الطبية الحديثة أثبتت أنه يمكن تجنب نحو 80٪ من الوفيات والمضاعفات الناتجة عن أمراض القلب والأوعية الدموية عن طريق الكشف المبكر عن عوامل الخطورة المسببة لأمراض القلب، وأن ما بين 60 و80% من المصابين بجلطة في القلب، أو وفاة مفاجئة، لم يشتكوا القلب من قبل».

وحذر بكير من قصر الذهاب للطبيب على حالة الشعور بالألم فقط، موضحاً أن مدينة الشيخ خليفة الطبية تحرص على نشر التوعية على أكثر من محور، من خلال برنامج «معاً من أجل قلب سليم».

وأكد أن «التوعية توفر مليارات الدراهم على الدولة، ما يتيح صرفها في علاج مرضى آخرين».

وكشف بكير عن إجراء مستشفى الشيخ خليفة دراسة شارك فيها 8000 شخص في أبوظبي من أعمار وفئات مختلفة، أتاحت جمع معلومات مرضية عنهم. وأظهرت البيانات أن أقل من 15% من عينة الدراسة يمارسون الرياضة، وأن 30% يذهبون للطبيب مرة في العام، و70% لم يذهبوا للطبيب مطلقاً للتعرف إلى وضعهم الصحي، ونحو 50% لم يمارسوا الرياضة مطلقاً، و20% يمارسون تمارين رياضية للمشي، و12% يأكلون خضراوات وفاكهة بانتظام، و35% منهم مدخنون، و30% منهم لا يعلمون إن كانوا مصابين بالسكر أم لا.

مركز علوم القلب

أكدت مدينة الشيخ خليفة الطبية، أن مركز علوم القلب يوفر جميع أنواع فحوص القلب لمختلف الشرائح العمرية. كما يوفر أحدث الأجهزة في مجال فحوص القلب وعلاجه.

ويقدم المركز جميع أنواع فحوص القلب للكبار والصغار، وأهمها تصوير صدى القلب للجنين في رحم الأم الحامل، والتصوير التلفزيوني لصدى القلب للكبار والصغار، وتصوير صدى القلب غير المرئي، وخدمة التصوير بالرنين المغناطيسي والتصوير التلفزيوني داخل الأوعية الدموية، والتخطيط الكهربائي.

كما يوفّر المركز الاختبار المستخدم لتقييم وظيفة ضخ القلب في المرضى غير القادرين على ممارسة التمارين على جهاز المشي، وينفذ إجراء طبياً لتشخيص خلل الوظائف المستقلة، والتمارين الخاصة بالقلب واختبارات الجهد، ويوفر خدمة المراقبة المتنقلة عبر جهاز متنقل لمراقبة النشاط الكهربائي والأوعية الدموية، ويتيح إدخال الجهاز المنظم للقلب في الغشاء الخارجي للأطفال والكبار.

ويقدّم المركز أيضاً جميع أنواع الجراحات، للكبار والصغار، من أهمها الجراحة الزراعية في الشرايين التاجية، وصمامات القلب، وجميع جراحات القلب المفتوح وجراحات القلب للكبار المصابين بتشوهات خلقية.


8000

شخص شاركوا في دراسة التعرف إلى الوضع الصحي. الدكتور شريف بكير:

طباعة