"الصحة" تسحب مستحضر Jusprin Tablet وتعلّق استخدامه

أصدرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات تعميماً إلى مــدراء المناطـــق الطبيــة والمستشفيات الحكومية والخاصة، والأطباء والصيادلة ومساعدي الصيادلة، وإلى مدراء الصيدليات الحكومية والخاصة، بسحب المستحضر الدوائي (JUSPRIN 81mg Tablet) الذي تُنتجه شركة الخليج للصناعات الدوائية (جلفار).

وأوضحت الوزارة بأنها قامت بسحب و تعليق تسجيل المنتج المذكور بعد أن أظهرت نتائج الثباتية بأن المنتج غير مطابق وبسبب عدم الالتزام بتطبيق القواعد الإرشادية لمجلس الصحة لدول التعاون الخليجي الخاصة بدراسات الثباتية للمستحضرات الصيدلانية.

وقال وكيل الوزارة المساعد  لقطاع سياسة الصحة العامة والتراخيص رئيس اللجنة الوطنية العليا لليقظة الدوائية الدكتور أمين حسين الأميري إن إصدار تعميم السحب جاء بعد الاطلاع على القانون الاتحادي رقـم (4) لسنة 1983م، بشأن مهنة الصيدلة والمؤسسات الصيدلانية، وعلى القرار الوزاري رقـم (366) لسنة 2010 بشأن الإعلان عن سحب أو تعليق أو وقف أو منع تداول المنتجات الدوائية والطبية.

وأضاف الدكتور الأميري أنه بناءً على ما ورد في تقارير دراسات الثباتية تقرّر سحب جميع التشغيلات للمستحضر المذكور (JUSPRIN 81mg Tablet)، المستخدم لعلاج الألم والحمى و الالتهابات بشكل عام وتناوله يقلل من احتمالية الإصابة بجلطة قلبية عن طريق منع تخثر الدم لدى المصابين بنسبة مرتفعة في تجلط الدم مما يجعله من أدوية السيولة، علماً بأنه مسجل في إدارة الدواء بوزارة الصحة ووقاية المجتمع.

وأوضح الدكتور الأميري أن التعميم يتضمن الطلب من المورّد سحب جميع التشغيلات للمنتج المذكور أعلاه من القطاعين العام والخاص، وطلب من جميع ممارسي الرعاية الصحية عدم استخدام المنتج أعلاه إن وجد لديهم، وعلى جميع الصيدليات التوقف عن صرف المنتج المذكور وإعادته للمورّد.

وفي حالة حدوث أية آثار جانبية ناجمة عن استخدام المنتج التواصل مع الوزارة عبر البريد الإلكتروني: pv@moh.gov.ae او الابلاغ عن الاثار السلبية من خلال النظام الالكتروني على موقع وزارة الصحة ووقاية المجتمع أو من الخلال التطبيق الذكي UAE RADR كما يمكن للجمهور الاطلاع على التعاميم الصادرة على الموقع الإلكتروني للوزارة.

وقال الدكتور الأميري إن وزارة الصحة ووقاية المجتمع على اطلاع مستمر على جميع التعاميم و التحذيرات والمستجدات الصادرة من الهيئات العالمية كما ان وزارة الصحة ووقاية المجتمع تراقب  المصانع الدوائية المحلية وفي حال إصدارها أي تحذير يتعلق بالأدوية تقوم على الفور بإصدار تعميم لكافة الجهات الصحية والمعنية، بضرورة سحب تلك المنتجات وإتلافها أصولاً حفاظاً على صحة وسلامة المجتمع.

وناشد الدكتور الأميري أفراد المجتمع عدم تداول أو استخدام المنتج المذكور، والتخلص من هذا الصنف الدوائي في حال وجوده، وضرورة مراجعة الطبيب لتوفير بدائل دوائية وعلاجية وهي متوفرة ويمكن اللجوء إليها، مؤكداً حرص الوزارة على صحة وسلامة الناس وعلى تواصل لجنة اليقظة الدوائية مع الشركات الدوائية الوطنية والعالمية وعلى تعاونها وسرعة استجابتها.

طباعة