السرطان.. السبب الثالث للوفيات في أبوظبي - الإمارات اليوم

السرطان.. السبب الثالث للوفيات في أبوظبي

نسبة الشفاء في حالة الاكتشاف المبكر لهذا المرض بأنواعه تصل إلى 98%.

كشفت أعمال الدورة السابعة لمؤتمر الإمارات للأورام الذي ينظمه «مستشفى توام»، تحت شعار «عام زايد – نحو رؤية متكاملة لرعاية مرضى السرطان»، ويستمر حتى السبت المقبل بأبوظبي، أن نسبة الشفاء في حالة الاكتشاف المبكر للسرطان بأنواعه تصل إلى 98%.

وقالت رئيس قسم سرطان الثدي بمستشفى توام، الدكتورة موزة العامري، إن عام 2017 شهد تشخيص نحو 370 حالة في مستشفى توام، وأن نسبة الشفاء من سرطان الثدي تبلغ 95%، وأن من 10 إلى 15% من المصابات تكون لأسباب وراثية، فيما تتراوح متوسط فترة العلاج ما بين 9 إلى 19 شهر، وذلك حسب الحالة ووقت اكتشافها.

وتفصيلاً، أكد المدير التنفيذي بالإنابة لمستشفى توام، يوسف الكتبي، أن السرطان يمثل السبب الثالث للوفيات في إمارة أبوظبي، وتصل نسبة المتوفين بالسرطان 2 من كل 10 وفيات.

وكشف رئيس قسم الأورام في مستشفى توام في العين، ورئيس مجلس الأورام في شركة «صحة»، الدكتور خالد العمودي أن عدد مرضى السرطان الذي يراجعون مستشفى توام سنوياً حوالي 1300 مريضاً من مختلف الأعمار، لافتاً أن أكثر السرطانات انتشاراً بين النساء هو سرطان الثدي والقولون والمستقيم، وبين الرجال القولون والغدة الدقية والرئة.

 

طباعة