«مستشفى عبدالله عمران» يعمل بكامل طاقته الأحد المقبل

«المستشفى» يعتبر نقلة نوعية في القطاع الصحي برأس الخيمة. من المصدر

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن التشغيل الكلي لمستشفى عبدالله عمران للنساء والولادة في إمارة رأس الخيمة بشكل كامل، اعتباراً من الأحد المقبل ونقل الخدمات والكوادر الطبية في قسم النساء والولادة من مستشفى صقر الحكومي برأس الخيمة، واستقبال جميع حالات أمراض النساء والولادة في مستشفى عبدالله عمران للنساء والولادة.

وكانت الوزارة أصدرت، في مايو العام الماضي، تعميماً لمديري المستشفيات ومديري الرعاية الصحية ومسؤولي الوحدات الصحية ورؤساء الأقسام، بتشغيل مستشفى عبدالله عمران للنساء والولادة بشكل تدريجي، لاستقبال المرضى والمراجعين والحالات المحولة من المستشفيات والرعاية الصحية الأولية في المناطق الشمالية من الدولة.

وقال مصدر في مستشفى صقر الحكومي لـ«الإمارات اليوم»، إنه تم نقل الكوادر الطبية من مستشفى صقر الحكومي إلى مستشفى عبدالله عمران، ونقل الخدمة بشكل كامل، لافتاً إلى أن مستشفى صقر سيتولى إجراء صيانة قسم النساء والولادة السابق في المستشفى، وتحويله إلى أقسام أطفال ورجال، لتخفيف الازدحام في الأقسام الداخلية للأطفال والرجال. ويعتبر مستشفى عبدالله عمران نقلة نوعية في القطاع الصحي برأس الخيمة، إذ سيقدم مستشفى عبدالله عمران خدمات طبية وصحية تكميلية لبقية المستشفيات الموجودة برأس الخيمة، ويتكون مبنى المستشفى من طابقين، ويضم أقسام العيادات الخارجية والطوارئ والنساء والعمليات والإنعاش، وإقامة المرضى وإقامة المرضى لكبار الشخصيات، بطاقة استيعابية تصل إلى 68 سريراً في الأقسام الداخلية، كما يضم خمسة أسرّة في العناية المركزة و22 حاضنة للأطفال حديثي الولادة، وخمس غرف للعمليات وسبع غرف ولادة، و15 سريراً في قسم الطوارئ.