تعرف الى طرق الوقاية من التسمم الغذائي أو ضربة الشمس أثناء الحج

دعت دائرة الصحة - أبوظبي، الجهة التنظيمية لقطاع الرعاية الصحية في إمارة أبوظبي، جميع الحجاج المغادرين لأداء مناسك الحج لهذا العام إلى اتخاذ كافة الإجراءات الصحية الوقائية اللازمة للحفاظ على  سلامتهم خلال تواجدهم في الأراضي المقدسة.

ودعت دائرة الصحة الحجاج إلى الحرص على ممارسة العادات الصحية مثل التغذية الصحية، وممارسة النشاط البدني، وأخذ قسط من الراحة قدر الإمكان، إلى جانب التأكد من نظافة المكان قبل الجلوس فضلاً عن تجنب مشاركة الآخرين في أدواتهم الشخصية.

وللوقاية من التسمم الغذائي والإجهاد الحراري أو ضربة شمس أثناء أداء مناسك الحج، دعت الدائرة الحجاج إلى ضرورة غسل الفواكه والخضروات جيداً قبل تناولها، وتجنب تناول اللحوم غير المطهوة جيداً أو الطعام المعدّ في ظروف غير صحية، وحفظ الأطعمة المطهوة والقابلة للفساد في الثلاجة وعدم تتركها لأكثر من ساعتين في درجة حرارة الغرفة، والتأكد من صلاحية الأطعمة المعلبة أو المغلفة قبل تناولها، إلى جانب شرب الماء بكميات وافرة من الماء والسوائل لتعويض السوائل المفقودة وتجنب التعرض المباشر لأشعة الشمس واستخدم المظلة والانتباه لأعراض الاجهاد الحراري التي قد تظهر عليهم أو على أحد مرافقيهم، بما في ذلك الدوار وجفاف الفم والتشنجات العضلية والتعب العام والصداع والغثيان.

كما ناشدتهم بضرورة تبليغ الطاقم الطبي المرافق للحملة أو الذهاب لزيارة أقرب مركز صحي في حالة ظهور أعراض شديدة من الحمى والسعال التي تمنعهم من ممارسة النشاط اليومي المعتاد، فضلاً عن تجنب أماكن تجمهر الناس والازدحام الشديد قدر الإمكان حتى لا يتم نقل العدوى للآخرين.

وحثت الدائرة الحجاج على الاهتمام بالنظافة العامة عن طريق غسل اليدين جيداً بالماء والصابون أو باستخدام معقم اليدين وخصوصاً بعد السعال أو العطاس أو استخدام دورات المياه أو قبل وبعد تحضير الطعام، وتغطية الأنف والفم بالمنديل عند السعال أو العطاس ورمي المنديل في سلة النفايات وارتداء الكمامات الطبية ذات الاستخدام الواحد وخصوصاُ في مواقع الازدحام واستبدالها بانتظام بحسب الشركة المصنعة.

وقالت مديرة إدارة الأمراض السارية في دائرة الصحة، الدكتورة فريدة الحوسني،: "نؤمن في دائرة الصحة – أبوظبي بأن "الوقاية خيرُ من العلاج" وأن اتباع الإجراءات الوقائية هو ثقافة وأسلوب حياة يومي نسعى إلى غرسه في كافة أفراد المجتمع، مشيرة إلى حرص الدائرة على ضمان تمتع الحجاج برحلة حج تضفي للنفس روحانية ولا يعكر صفوها أية أمراض أو مشاكل صحية من خلال تعريفهم بالإجراءات الوقائية الواجب اتباعها عند أداء مناسك الحج حفاظاً على سلامتهم."