«بلدية عجمان» تتلف 7 أطنان من اللحوم «الفاسدة»

أكد مدير عام دائرة البلدية والتخطيط في عجمان، يحيى إبراهيم أحمد، أن إدارة الصحة والبيئة، التابعة للبلدية، أتلفت سبعة أطنان من اللحوم «غير الصالحة» للاستهلاك البشري، بسبب عدم مطابقة مواصفاتها لشروط الصحة والسلامة العامة، في المقصب المركزي.

وشملت اللحوم المتلفة أنواعاً مختلفة من المواشي (جمال وأبقار وخرفان وماعز).

وقال أحمد في تصريح للصحافيين، إن الدائرة حريصة على تطبيق شروط الصحة العامة والبيئة على المواشي التي ترد إلى المقصب، مشيراً الى ضرورة أن تكون مطابقة للمواصفات. وشرح أن الحيوانات تحجر في حظائر المقصب لما يقارب 12 ساعة، على الأقل، تمهيداً لفحصها، والتأكد من استيفائها الشروط الصحية، قبل ذبحها. وتابع أن اللحوم تخضع لمعاينة أخرى بعد الذبح، ثم تحفظ في ثلاجة لمدة لا تقل عن 12 ساعة.

ودعا أحمد المستهلكين إلى التأكد من صلاحية اللحوم قبل الشراء، بالاطلاع على بطاقة البيانات بالنسبة للذبائح المبردة المستوردة.

طباعة