تدشين وحدة متطورة لـ «الجلطات الدماغية» في مستشفى راشد

8000 إصابة بجلطة دماغية سنوياً على مستوى الدولة. من المصدر

أعلنت هيئة الصحة في دبي استحداث وحدة متطورة لتشخيص وعلاج الجلطة الدماغية، بالتعاون مع مؤسسات صحية ألمانية، لتكون أول وحدة متخصصة من نوعها على مستوى دول الخليج.

وقال مدير عام الهيئة، المهندس عيسى الميدور، في مؤتمر صحافي، أمس، إن «الوحدة أقيمت في مستشفى راشد، ويأتي تأسيسها ضمن استراتيجية الهيئة لتقديم خدمات تخصصية متميزة للمرضى، وفقاً لأفضل البروتوكولات والممارسات الطبية العالمية». وأضاف أن «الوحدة ستحصل الأسبوع المقبل على الاعتماد الدولي من الجمعية الألمانية للجلطة الدماغية، لتكون أول وحدة تحصل على هذا الاعتماد خارج الاتحاد الأوروبي»، مشيراً إلى

أن الهيئة تعاونت مع الجمعية الألمانية للجلطات الدماغية، لتأسيس وتجهيز هذه الوحدة بأحدث الأجهزة والتقنيات العالمية المتخصصة في متابعة وظائف القلب والأوكسجين، خلال المرحلة الحادة من الجلطة الدماغية.

ولفت إلى أن المستشفى يشهد ضغطاً كبيراً من المرضى، إذ يستقبل نحو 500 حالة جلطة سنوياً، موضحاً أن عدد الإصابات بالجلطة الدماغية على مستوى الدولة يراوح بين 7000 و8000 حالة سنوياً.

من جهته، نوه الرئيس السابق للجمعية الاوروبية للجلطة الدماغية، برايند رينج ليستن، بالمستوى المتطور الذي وصلت إليه الوحدة، مؤكداً أن الجمعية الالمانية ستقدم إليها دعماً كبيراً لتمكينها من الحصول على الاعتراف الدولي.

وقال رئيس الوحدة، الدكتور أبوبكر مدني، إن الوحدة نظمت، أول من أمس، الملتقى الإماراتي الألماني للجلطة الدماغية، بمشاركة أكثر من 150 طبيب أعصاب وأشعة وباطنية، والمهتمين بالجلطات الدماغية من القطاعين الحكومي والخاص.

طباعة