صحة دبي تدشن أول عيادة لزراعة الكلى بمستشفى دبي

دشنت هيئة الصحة بدبي أول عيادة لجراحة زراعة الكلى بمستشفى دبي وهي الأولى من نوعها على مستوى دبي ضمن خططها الهادفة إلى تقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية للمرضى.

وأكد المدير التنفيذي لمستشفى دبي، الدكتور عبدالرزاق المدني، على أهمية هذه العيادة التي تم تدشينها بتوجيهات من مدير عام هيئة الصحة بدبي، المهندس عيسى الميدور، لتوفير أفضل وأحدث خدمات الرعاية الصحية بمستشفيات الهيئة وفقاً لمتطلبات واحتياجات الرعاية الصحية في إمارة دبي.

وأوضح أن توفير خدمة جراحة زراعة الكلى بمستشفى دبي سيعمل على تقليل وقت انتظار المرضى لإجراء عملية غسيل الكلى بسبب الفشل الكلوي وسيساعد على تحسين حالتهم البدنية والصحية والعودة إلى العمل بكفاءة وقدرة أكبر، لافتاً إلى الإقبال الذي تشهده العيادة التي تعمل أسبوعيا كل يوم اثنين حيث تستقبل المرضى المواطنين والمقيمين.

وقال المدير الطبي لمستشفى دبي، الدكتور حسين عبدالرحمن، إن قسم المسالك البولية وأمراض الكلى بمستشفى دبي شهد ارتفاعاً ملحوظاً في عدد المرضى الذين يعانون من أمراض الفشل الكلوي خاصة ان القسم يوفر خدمة غسيل الكلى لمئات المرضى ممن هم يخضعون لجلسات غسيل الكلى لأجل غير مسمى أو ممن يقومون بالسفر إلى الخارج بغرض زراعة الكلى والتي تجرى عادة في دول الشرق الأقصى.

وأوضح أن قسم المسالك البولية وأمراض الكلى بهيئة الصحة بدبي بادر للقيام بعمليات جراحة زراعة الكلى بمستشفى دبي لتحسين نوعية الحياة للمرضى الذين يعانون من الفشل الكلوي، مشيراً إلى ان غالبية هؤلاء المرضى في المرحلة النهائية من الفشل الكلوي وذلك بسبب المضاعفات المرتبطة بمرض السكري وارتفاع ضغط الدم وهي من الأمراض الأكثر انتشاراً في منطقتنا.

ولفت إلى أن العيادة التي يشرف عليها أخصائي المسالك البولية وجراحة زراعة الكلى في مستشفى دبي، الدكتور فرهاد خردمند الجناحى، ستقوم من خلال لجنة مكلفة بالتحضير لإجراء العملية الجراحية الأولى التي يتوقع القيام بها في الربع الثاني من عام 2014 بالتعاون مع فريق متخصص في زراعة الكلى من المستشفى الملكي للجراحين في ايرلندا ومستشفى "بومونت" ومركز زراعة الكلى الوطنية في ايرلندا.

وأضاف أن مركز مستشفى "بومونت" يعتبر من أكثر المراكز شهرةً في مجال جراحة زراعة الكلى والبنكرياس في أوروبا حيث أجري أكثر من 4000 عملية جراحية بقيادة الجراح الشهير البروفيسور ديفيد هيكي.

وذكر الدكتور حسين عبدالرحمن أن اللجنة ستطبق جميع المبادئ والالتزامات الدولية والأخلاقية المعتمدة في جميع العمليات الجراحية التي تجرى للمرضى في عمليات زراعة الكلى بعد الحصول عليها من المتبرعين الأحياء ذات الصلة من المرضى.

طباعة