انطلاق فعاليات «طب الأجنة والأمومة» في أبوظبي

المؤتمر عرض دراسات حول ارتفاع مخاطر التخدير للتوليد. تصور: أشوك فيرما

 بدأت أمس فعاليات مؤتمر طب الأجنة والأمومة في دورته الثالثة، الذي ينظمه مستشفى الكورنيش في أبوظبي، بمشاركة 150 طبيباً محلياً وعالمياً من تخصصات مختلفة.

وقد عرضت دراسات حول مجموعة من الموضوعات، منها وفيات الأمهات، والحمل المبكر، والرعاية العاجلة في طب التوليد، وارتفاع مخاطر التخدير للتوليد.

وقالت المدير التنفيذي للشؤون الطبية في مستشفى الكورنيش، الدكتورة جودي لي، إن مؤتمر طب الأمومة والأجنة الثالث يعدّ حدثاً طبياً مهماً، تم إعداده بالكامل من أجل جذب مشاركة قوية من الأطباء الإماراتيين.

وسيسلط المؤتمر الضوء على موضوعات رئيسة تتعلق بطب الأمومة والأجنة، من شأنها أن تساعد في رفع معايير الرعاية الصحية للأمهات والأطفال حديثي الولادة .

وعلى هامش المؤتمر تم تخريج أول طبيبة اماراتية من برنامج تدريب المهارات المتقدم للأمراض الباطنية المصاحبة للحمل، التابع لمستشفى الكورنيش، الدكتورة رشا عبيد الزعابي، وزميلتها الدكتورة ميرا أرافاللي (هندية).

وقالت نائب الرئيس التنفيذي لمستشفى الكورنيش، الدكتورة مريم المزروعي، إن تخرج دكتورة مواطنة يعكس تقدماً ونهوضاً للأطباء الإماراتيين في المجالات المتخصصة، كما يؤكد التطوير المستمر للتعليم في مستشفى الكورنيش من أجل التوطين، مؤكدة أن المستشفى أصبح مؤسسة تعليمية على مدى السنوات القليلة الماضية.

وأفادت بأن اعتراف الكلية الملكية لأطباء التوليد وأمراض النساء بالتدريب يسمح لمستشفى الكورنيش بتقديم برنامج تدريب المهارات المتقدم للأمراض الباطنية المصاحبة للحمل والأجنة للأطباء الإماراتيين، جزءاً من برنامج التعليم الطبي المستمر.

طباعة