«طوارئ العبيدالله» يستقبل 58 ألف مراجع في 2011

«طبية رأس الخيمة» دعت إلى تقليل اعداد مراجعي الطوارئ. أرشيفية

كشف تقرير صادر عن مستشفى ابراهيم بن حمد العبيدالله، التابع لمنطقة رأس الخيمة الطبية، أن قسم الطوارئ في المستشفى استقبل نحو 57 ألفاً و823 حالة في العام الماضي. وقال مدير منطقة رأس الخيمة الطبية، الدكتور ياسر عيسى النعيمي، إن الكثير من الحالات التي تراجع القسم، لا تمثل حالات طارئة ويمكن علاجها في مراكز الرعاية الصحية الأولية، معتبراً أن تردد هذه الحالات على القسم يشكل ضغطاً كبيراً على أطباء وممرضات القسم. وأضاف أن خمسة أطباء يعملون في قسم الطوارئ بنظام التناوب خلال الـ24 ساعة، ويستقبل القسم نحو 150 حالة يومياً جميعها مرتبط بالأمراض الباطنية والنفسية والقلب، أما حالات الجراحة والأطفال والنساء والتوليد والحوادث فتحول إلى مستشفى صقر. ودعا النعيمي إلى ضرورة تعاون أفراد المجتمع في الإمارة، وذلك بالتوجه أولاً إلى مراكز الرعاية الصحية الأولية، التي يعمل بعضها حتى منتصف الليل وذلك لإعطاء مجال أكبر لاستقبال الحالات الطارئة في قسم الطوارئ، خصوصاً مرضى القلب الذين تكون لهم أولوية أكبر في العلاج. وعَرّف الحالات الطارئة قائلاً إنها «الحالات المرضية التي تستدعي التدخل الفوري في حوادث السيارات وإصابات العمل أو حالات السقوط من المباني المرتفعة، والإصابات القطعية والكسور المتعددة والتشنجات الحرارية والأزمات القلبية والربوية الحادة وأمراض الصرع». كما كشف أيضا أن نحو 25 ألفاً و792 حالة راجعوا قسم الباطنية و11 ألفاً و944 حالة راجعوا قسم القلب، و10 آلاف و352 حالة راجعوا قسم النفسية، .

طباعة