30 طبيباً يشاركون في « الزمالة البريطانية »

تم اعتماد مستشفى القاسمي مركزاً لامتحانات الزمالة. الإمارات اليوم

عُقدت في مستشفى القاسمي في الشارقة، أمس، امتحانات الزمالة البريطانية للباطني والتي تستمر اليوم أيضاً، للمرة الثانية إذ كانت الأولى في مارس الماضي، وبناء على طبيعة استعدادات المستشفى وما يتوافر فيه من إمكانيات تم اعتماده مركزاً لإجراء امتحانات الزمالة البريطانية لأطباء الباطني في منطقة الخليج.

وقال الاستشاري ورئيس قسم الباطني في المستشفى، الدكتور محمد يوسف، إن «عدد الأطباء الذي يخضعون لامتحان الزمالة يبلغ 30 طبيباً من مختلف دول الخليج، ومعظمهم من السعودية».

وأوضح أنه «تم اعتماد المستشفى مركزاً للامتحانات التي سيتم إجراؤها ثلاث مرات في السنة في فبراير ويونيو ونوفمبر»، لافتاً إلى أن «عدد المشرفين على الامتحان يبلغ 11 استشارياً منهم ستة من بريطانيا وخمسة من الإمارات، بينهم ثلاثة من مستشفى القاسمي، وعلى ضوء نجاح الأطباء في الامتحان الحالي الذي يتضمن الجانب الإكلينيكي، سيتم منحهم الزمالة البريطانية».

إلى ذلك، عُقد في مستشفى القاسمي، في السادس من مايو الماضي، الامتحان العملي النهائي للزمالة البريطانية الملكية لطب الأطفال، لمجموعة من الأطباء الذين تقدموا للامتحان بلغ عددهم 24 طبيباً من مختلف دول الخليج.

طباعة