إقامة مكتب للطوارئ في مدينة زايد

مكتب طوارئ حديث بكوادر وطنية. من المصدر

أنشأت بلدية المنطقة الغربية مكتباً للطوارئ والأزمات للتدخل السريع في أوقات المخاطر والكوارث، في مدينة زايد.

وأكد مدير عام بلدية المنطقة الغربية حمود حميد المنصوري، أن خدمات البلدية تشمل المهام المنوطة بها رسمياً ومهام تطوعية، لضمان الحماية الشاملة لمواطني المنطقة الغربية، والمقيمين على أرضها، وممتلكاتهم، وممتلكات الدولة، من أي طارئ. معرفا الحالة الطارئة بأنها «كل حدث لم يتم التخطيط له، ويمكن أن ينتج عنه وفيات أو إصابات جسيمة، أو الأحداث التي يمكن لها أن تتسبب في إغلاق مرافق عامة أو تعطيل أعمالها، أو التسبب في مخاطر وأضرار ملموسة».

وقال المنصوري، إن أكثر المخاطر والأزمات التي تشكل تهديداً للسلامة العامة للقاطنين في المنطقة الغربية، تتعلق بالعواصف الرملية، والأمطار الغزيرة، وحوادث الطرق والاتصالات والبيئة والسلامة العامة، مشيراً الى أن بلدية المنطقة الغربية قررت إنشاء مكتب الطوارئ والأزمات وتحديد مهامه، لإدراكها مدى الحاجة إلى التخطيط لأعمال الطوارئ والسيطرة على هذه المخاطر والأزمات المباشرة، حتى تتمكن من الوفاء بالتزاماتها.

وشدد على ضرورة تمكين المكتب من تأدية عمله على أفضل وجه، والسماح له بالاستفادة من المصادر المتوافرة في قطاعات البلدية في حالات الطوارئ المختلفة، ودعم فرق الطوارئ بالخبرات الفنية والادارية المتخصصة في مجال الطوارئ، وتطويرها، والارتقاء، بها لتكـون دائماً على أهبة الاستعداد لمواجهة أي طارئ، إضافة إلى ضرورة وجود تنسيق وتعاون متكامل مع بقية القطاعات في مدن المنطقة الغربية والجهات الحكومية الخدمية، في ما يتعلق بأعمال هذه الفرق، وتوضيح مسؤولياتها.

وذكر مدير مكتب الطوارئ بالبلدية المهندس أحمد إبراهيم الحمادي، أن مهام المكتب الرئيسة هي تسلّم البلاغات المتعلقة بالطوارئ والأزمات والكوارث في المنطقة الغربية من خلال الرقم 993 وعلى مدى 24 ساعة على مدار الاسبوع من الجمهور والجهات المعنية، مثل الشرطة، والدفاع المدني وغيرها، والعمل على التحقق منها ميدانياً، ومن ثم تحويل هذه البلاغات إلى الإدارة المختصة في البلدية، أو الجهات الخارجية المختصة، ومتابعة تنفيذها، وإبلاغ أصحاب البلاغات بالإجراءات التي اتخذت، علاوة على أعمال إدارية مرتبطة بالطوارئ والأزمات في المنطقة الغربية.

ويشمل نطاق عمل خطة الطوارئ والأزمات في المنطقة الغربية الكوارث والأزمات، البلاغات الخطيرة، البلاغات المتوسطة، البلاغات الخفيفة. ويقترح المكتب تشكيل سبع فرق لمواجهة الحالات الطارئة تتضمن فريق صيانة أعطال وحوادث الاشارات الضوئية، فريق إزالة الرمال، فريق إزالة تجمعات مياه الأمطار، فريق إزالة آثار الحوادث المرورية، فريق نظافة الشوارع والأحياء السكنية وغيرها.

طباعة