«زايد العطاء» تدشّن بنك الإمارات للأدوية

دشّنت مبادرة زايد العطاء بنك الإمارات للأدوية، في مبادرة هي الأولى من نوعها في الدولة، بهدف توفير قاعدة بيانات، ومخزون من الأدوية والمستلزمات الطبية، تقدم مجاناً للمؤسسات الطبية المجتمعية والإنسانية محلياً وعالمياً، لتوزيعها على الفئات المعوزة من الأطفال وكبار السن. وسيشرف على بنك الإمارات للأدوية حملة العطاء لعلاج مليون طفل، وتحت مظلة المستشفيات الإماراتية العالمية المتنقلة، وبالتنسيق مع المجموعة الإماراتية العالمية للقلب. وأكد الرئيس التنفيذي للمبادرة، الدكتورعادل الشامري، أنه سيتم قريباً الإعلان عن إطلاق أول حملة وطنية لجمع الأدوية والمستلزمات الطبية، لفائدة بنك الإمارات للأدوية، بدءا من السادس من فبراير الجاري، ولغاية 16 مارس المقبل. وذكر أن بنك الإمارات للأدوية وبدعم من الشركاء، سيتمكن عن طريق هذه الآلية من تكوين رصيد مهم من الأدوية، وتوزيع كميات كبيرة منها على مستحقيها، وأن حملة جمع الأدوية والمعدات الطبية تتضمن تحريك حافلة أدوية متنقلة لقبول المساهمات من مختلف المؤسسات، وتضم أطباء وصيادلة يقومون بفرز أولي للأدوية، حسب قيمتها ونوعيتها الطبية، إلى جانب بعث فرق عمل متنقلة لجمع المساهمات من المواطنين والمنازل مباشرة.

طباعة