«الصحة» تحذّر من منتجيْـن لعلاج الضعف الجنسي

«الصحة» طلبت التوقف عن استخدام عقارين. تصوير: باتريك كاستيلو

حذرت وزارة الصحة أمس، من استخدام منتجين طبيين اميركيين، يستخدمان لعلاج الضعف الجنسي لدى الرجال، موضحة أنهما قد يتسببان في اصابة مستخدميهما بانخفاض حاد في ضغط الدم، ويمكن ان يشكلا خطراً على مرضى القلب و«السكري». وقالت الوزارة في تعميم حصلت «الإمارات اليوم» على صورة منه، ان منتجي «نيت ريدر ماكسمم» و«ستود كابسولات» يحتويان على مادة كيميائية تشكل خطراً على مستخدميهما.

ويعد هذا التحذير هو الرابع الذي تصدره وزارة الصحة لوقف استخدام منتجات اميركية يستخدمها الرجال باعتبارها مقوياً جنسياً، لخطورتها على الصحة.

وتفصيلاً، وجهت وزارة الصحة تعميماً الى مديري المناطق الطبية والمستشفيات الحكومية والخاصة والصيدليات، تحذر فيه من استخدام المنتج NIT RIDER MAXIMUMوالمنتج DUTS المصنعين في الولايات المتحدة لاحتوائهما على مادة كيميائية غير مدونة على الملصق الخارجي لعبوات الدواء.

وأوضح التعميم الموقّع من وكيل وزارة الصحة المساعد للممارسات الطبية والتراخيص أمين الأميري، أن ادارة الغذاء والدواء الأميركية ان المنتجين يحتويان على مادة Sildenafil وهذه المادة قد تسبب انخفاضاً حاداً في ضغط الدم الى مستوى خَطِر، ويمكن ان تشكل خطراً كبيراً على المرضى المصابين بأمراض القلب او السكري او ارتفاع في نسبة الدهون.

وأوصت الوزارة بالتوقف عن استخدام المنتجين، لافتة الى انهما غير مسجلين لدى ادارة التسجيل والرقابة الدوائية في الوزارة.

وقال التعميم ان «هذا التحذير موجّه الى جميع ممارسي الرعاية الصحية لمتابعة مرضاهم».

ووجهت الوزارة نسخة من تعميمها، الى مديري هيئتي الصحة في دبي وأبوظبي ومدينة دبي الطبية وهيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية.

ويأتي هذا التحذير بعد ايام من تعميم أصدرته وزارة الصحة تطلب فيه عدم تناول بعض تشغيلات منتجين دوائيين اميركيين يستخدمان لعلاج الضعف الجنسي لدى الرجال لخطورتهما على مرضى القلب و«السكري».

وقال التعميم إن «ادارة الغذاء والدواء الأميركية طلبت سحب تشغيلات منتج Rockhard weekend ,lot no.100159.100260 كما طلبت سحب تشغيلات من منتج Pandora,lot no.100378  واوضحت ان «المنتجين من انتاج شركة اميركية، ويستخدمان باعتبارهما مقوياً جنسياً».

وذكرت أن المنظمة طلبت سحبهما لاحتوائهما على المادة نفسها Sildenafil وهي غير مدونة على الملصق الخارجي للعبوات. وأشار التعميم إلى أن هذه المادة «قد تسبب انخفاضاً حاداً في ضغط الدم الى مستوى خطر، ويمكن ان تشكل خطراً كبيراً على المرضى المصابين بأمراض القلب، والسكري وارتفاع نسبة الدهون في الدم (الكوليسترول)»، وطلب التعميم وقف استخدام التشغيلات (المعيبة) من المنتجين، وفق وصف الوزارة.

طباعة