لجنة سلامة الأغذية تشرف على عمل مسالخ خارج الدولة

«البيئة» تشدد مراقبة ذبح الماشية قبل استيرادها

«البيئة» تراقب الذبح الحلال للماشية قبل استيرادها. الإمارات اليوم

شددت لجنة سلامة الأغذية في وزارة البيئة على ضرورة التأكد من الإجراءات المتخذة للحيلولة دون دخول منتجات غذائية إلى الدولة من مناطق تقع تحت تأثير التلوث الإشعاعي.

وأوصت بأن تعنى لجنة الرقابة على اللحوم بصحة وسلامة اللحوم ومنتجاتها المستوردة والمحلية، على أن تختص لجنة سلامة الأغذية بالإشراف أوالرقابة على عمل مسالخ الحيوانات والدواجن الخارجية والجمعيات الإسلامية المشرفة على الذبح الحلال خارج الدولة.

كما اطلعت اللجنة على توصيات فريق عمل دليل إجراءات فرض الحظر ورفعه على المواد الغذائية وفريق عمل الأسماك المصدرة للاتحاد الأوروبي، إضافة إلى مناقشة تقرير زيارة وفد الدولة إلى كندا وتوصياته بشأن رفع الحظر عن استيراد الأبقار الحية، التي تكون من مواليد 2009 وما فوق.

وأكدت وكيل وزارة البيئة والمياه بالوكالة، رئيس اللجنة، الدكتورة مريم حسن الشناصي، ضرورة حجر الحيوانات المراد استيرادها في مركز تجميع الحيوانات بغرض التصدير (الحجر البيطري) المعتمدة من الوكالة الكندية للرقابة على الأغذية، مع اشتراط أن لا تكون الحيوانات قد تغذت على أعلاف تحوي أي بروتين حيواني من ضمن مكوناتها المستخدمة في تغذية المجترات.

واطلعت اللجنة على تقرير وفد الدولة إلى الهند وباكستان، وأقرت توصيات الوفد الزائر بشأن اعتماد بعض المسالخ لتصدير اللحوم إلى الدولة، واعتماد المركز الإسلامي في تشيلي للإشراف على عملية الذبح الإسلامي واعتماد مسلخين فيها للتصدير إلى الدولة، إضافة إلى اعتماد مكتب مراقبة الذبح حسب الشريعة الإسلامية في لاهاي بهولندا.

طباعة