تسجيل 62 منتجاً دوائياً ورفض 4

اعتمدت اللجنة العليا لتسجيل وتسعير الأدوية في اجتماعها الأخير في أبوظبي، 62 منتجاً دوائياً جديداً، ورفضت تسجيل أربعة، وأقرت تأجيل تسجيل 28 منتجاً دوائياً.

وكانت اللجنة اجتمعت برئاسة المدير التنفيذي للممارسات الطبية والترخيص، نائب رئيس اللجنة، الدكتور أمين الأميري، بحضور أعضائها من وزارة الصحة، وهيئتي الصحة في أبوظبي ودبي، إذ تمت مناقشة وتقييم الأدوية عبر لجان فنية.

وقال الدكتور امين الأميري، إنه تم اعتماد تسجيل 62 منتجاً دوائياً جديداً منها 23 منتجاً تدخل للمرة الأولى إلى المنطقة، و22 مصنعة بيولوجياً، وثلاثة أدوية من إنتاج مصانع الدواء المحلية، و14 منتجاً دوائياً من الأدوية المثيلة، كما تمت الموافقة على تسعيرة 61 منتجاً دوائياً، إضافة إلى الموافقة أيضاً على تسجيل 31 موقعاً تصنيعياً في دول مختلفة عالمياً.

ولفت الأميري إلى أن اللجنة العليا لتسجيل الأدوية عند تقييمها للأدوية المقدمة للتسجيل تعتمد على الأسس والقواعد العــامة لتسجيل الأدوية البشرية وشركــاتها وتسعيرهــا، وتقييم الأدوية المبتكرة والبيولوجية والبيوتكنولوجية، بعد مراجعة دواعي الاستعمال وسلامة المنتج، استناداً إلى الدراسات السريرية المقدمة والمعتمدة من الجهات الصحية العالمية، ومراجعة النشرة الدوائية الخاصة بها والرقعة الخارجية.

وأوضح أن اللجنة وافقت على تسجيل 14 دواء مثيلاً، مصنعة محلياً وإقليمياً وعالمياً، لعلاج أمراض مثل خفض نسبة الكوليسترول في الدم وارتفاع ضغط الدم، وأخرى تستخدم للتخدير الموضعي والتخدير العام، وعلاج أمراض الربو وحالات أخرى.

طباعة