الضمان الاجتماعي في الامارات نظام انتقالي نحو الاكتفاء المالي

قالت وزيرة تنمية المجتمع حصة بنت عيسى بو حميد خلال مشاركتها في جلسة ضمن اعمال اليوم الثالث للقمة العالمية للحكومات ان نظام الضمان الاجتماعي في دولة الامارات يهدف الى رعاية وتأهيل الفئات الضعيفة في المجتمع خلال فترة انتقالية محددة زمنية تحملهم الى مرحلة اخرى من حياتهم  يكونون فيها قادرين على الاكتفاء ماليا.

وقالت بو حميد ان السياسات الحكومية التي توضع لتنفيذ قوانين الضمان الاجتماعي يجب ان تكون مرنة وقابلة للتعديل والتغيير وفقا لاحتياجات الفئات المختلفة المستفيدة من خدمات الضمان.

 وشارك في الجلسة مجموعة من الخبراء في مجال الرعاية وانظمة الضمان الاجتماعي في عدد من بلدان العالم .

من جهته مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي احمد جلفار أكد خلال مشاركته في الجلسة ان الاسراع في اجراء التعديلات المطلوبة في سياسات الضمان الاجتماعي عامل اساسي للتمكن من مواجهة التحديات التي تواجه واضعي تلك السياسات على مستوى العالم.

و قال  جلفار ان الاسراع في إنجاز الابتكار المطلوب في وضع تلك السياسات  تفرضه المتغيرات التقنية والتكنولوجية المتسارعة وثورة الذكاء الاصطناعي التي ستضع اعدادا كبيرة من الموظفين العاملين حاليا خارج سوق العمل ربما في مدة زمنية لا تزيد عن 5 سنوات.

طباعة