تسعينية على كرسي متحرك تصر على التصويت لحفيدها المرشح

    حرصت الناخبة خصيبة سالم سعيد البالغة من العمر 90 عاما على الحضور إلى لجنة حتا للتصويت لحفيدها المرشح عن إمارة دبي، بالرغم من أنها تعاني من فقدان حاسة السمع وعدم القدرة على المشي، مؤكدة أن حبها للوطن وولاءها لحكام الدولة، دفعاها للتوجه إلى أقرب مركز تصويت ومنح صوتها لحفيدها البالغ من العمر 28 عاما، مؤكدة دعمها لفئة الشباب، وعلى أهمية وجود من يمثلهم في المجلس الوطني الاتحادي.

    ونوهت بالتنظيم الدقيق الذي لمسته في لجان التصويت وتعاون متطوعي اللجنة معها، إذ وفروا لها جميع التسهيلات الخاصة بعملية التصويت.

    طباعة