مبتكرون

3 طالبات مواطنات يبتكرن ذراعاً آلية لأخذ المسحات الطبية

الطالبات ميرا وجواهر ونورا مع مشرف المشروع.. بعد إنجاز نموذجه الأولي. من المصدر

ابتكرت ثلاث طالبات مواطنات من ثانوية التكنولوجيا التطبيقية في إمارة أم القيوين، ذراعاً آلية لأخذ المسحات الطبية، تضمن وقاية الكوادر التمريضية من الإصابة بالعدوى.

وقال مشرف المشروع، المهندس علي الطويل، لـ«الإمارات اليوم»، إن مشروع الذراع الآلية لأخذ المسحات الطبية، الذي ابتكرته الطالبات ميرا راشد آل علي، وجواهر غانم آل علي، ونورا سيف الغفلي، يستهدف رفد القطاع الصحي بأفكار تحسن من ظروف العمل، وتحافظ على أرواح موظفي الرعاية الصحية، والحد من إصابتهم بالأمراض المعدية، المحتمل انتقالها أثناء أخذ العينات من المرضى، وتجعل العمل أكثر استدامة وإنتاجية بجميع مراحله.

وأضاف أن المشروع هو ذراع آلية (روبوت) لأخذ المسحات لتشخيص الأمراض والأوبئة بطريقة سهلة وآمنة، وبالتالي تساعد في حماية وإنقاذ العاملين في المستشفيات والمراكز الصحية (خط الدفاع الأول)، إضافة إلى تقليل الوقت المستغرق لأخذ العينات بشكل فعال وسهل.

ولفت الطويل إلى أن المشروع يتكون من أجزاء عدة، هي متحكم «اردوينو»، الذي يتحكم في الذراع الآلية عن بعد، وعلبة مسحات للفم، وأنابيب اختبار، وقطع روبوت Vex، ومستشعر للمسافات، وبطارية 9V.

وأفاد بأن كلفة النموذج الأولي للمشروع بلغت 1000 درهم، واستغرقت عملية تصميمه وإنجازه نحو ثلاثة أشهر.

وأشار إلى أن فريق المشروع شارك به في المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، الذي نظمته وزارة التربية والتعليم أخيراً، في «إكسبو 2020 دبي»، وحظي بإشادة لجنة تحكيم المسابقة التابعة للمهرجان.

 

طباعة