فتحت التسجيل لموعد 20 الجاري في 4 مواد

«التربية» تحدد 3 جلسات لاختبار «إمسات» في نوفمبر

«التربية» حددت تعليمات للطلبة أثناء أداء الاختبار. أرشيفية

حددت وزارة التربية والتعليم ثلاثة مواعيد لجلسات اختبار الإمارات القياسي «إمسات»، أيام 6 و13 و20 نوفمبر الجاري، لافتة إلى أن التسجيل لاختبار يومي 6 و13 نوفمبر في ثلاث مواد (العربية والإنجليزية والرياضيات)، فيما يكون في جلسة 20 نوفمبر في أربع مواد (العربية والإنجليزية والرياضيات والفيزياء).

وأوضحت الوزارة أن التسجيل الذاتي لطلبة الصف الثاني عشر وخريجي السنوات السابقة يكون من خلال موقع اختبار الإمارات القياسي، أو من خلال منسق المدرسة ومراكز التعليم المستمر باستخدام الهوية الإماراتية لتسجيل أصحاب الهمم أو تسجيل طلبة الصف الـ12 المعيدين أو من تعذر لديهم التسجيل الذاتي.

وحددت الوزارة تعليمات للطلبة أثناء أداء الاختبار، منها التأكد من إحضار بطاقة الهوية الإماراتية ونسخة ورقية من تذكرة الاختبار، مع التواجد في مركز الاختبار قبل موعد الاختبار بـ15 دقيقة، وضرورة الإجابة على جميع فقرات الاختبار.

وفي حال واجه الطالب أي عطل فني في جهازه يتواصل مع المسؤول في قاعة الاختبار، مع التأكد من إنهاء الاختبار من خلال الضغط على أيقونة «إنهاء الاختبار»، وإلا لن يتم احتساب نتيجة الاختبار، ويمنع التصوير أو استخدام الهواتف النقالة أو سماعات البلوتوث أو الساعات الذكية في قاعات الاختبار، وكذلك يمنع خروج الطالب من قاعة الاختبار لأي من الأسباب قبل الانتهاء من الاختبار بشكل كامل.

وبالنسبة للدرجة المطلوبة في اختبار الإمسات للقبول في الجامعات ومؤسسات التعليم العالي بالدولة، أفادت الوزارة بأنه يمكن للطالب أن يتواصل مع المؤسسة والجامعة المراد الالتحاق بها للتأكد من المتطلبات والدرجات المطلوبة كحد أدنى للقبول الجامعي لديها، موضحةً أنه لا توجد علامة نجاح أو رسوب للاختبار، إذ إن الاختبار لتقييم مدى امتلاك المرشح للمهارات والمفاهيم في مواد دراسية محددة، لكن مؤسسات تعليم عالٍ قد تشترط حداً أدنى لغايات القبول.

وحول تسجيل الطلبة أصحاب الهمم لاختبار «إمسات»، أوضحت الوزارة أنه يتم التسجيل عبر منسق المدرسة من خلال جهاز قارئ الهوية في منصة الاختبار عبر خانة «أصحاب الهمم»، ويدرج المنسق المستندات والتقارير الطبية اللازمة، إضافة إلى التقرير الخاص بالقدرات الأكاديمية للطالب والتقرير النفسي و«بطاقة أصحاب الهمم».

وذكرت الوزارة أنه سيتم اتخاذ الإجراء المناسب لكل حالة عبر لجنة فنية مختصة بتقييم الحالات، مؤكدةً أن التسجيل في الاختبار كأصحاب همم لا يعني بالضرورة إعفاء الطالب من الاختبار، ولكن يتم اتخاذ القرار المناسب بناءً على الحالة حسب رأي اللجنة الفنية بإدارة التربية الخاصة، وبناء على التقارير المرفقة لتوفير الظروف المناسبة للطالب من أصحاب الهمم، ومن ذلك زيادة وقت الاختبار أو تكبير الشاشة، أو الاختبار ضمن لجان خاصة. 

طباعة