مبتكرون

4 طالبات مواطنات يتوصلن إلى طريقة لتنقية المياه

الطالبات (من اليمين) حور ووصايف وعايشة وشوق مع المعلمة مريم الذباحي أثناء عرض المشروع في مهرجان التكنولوجيا. من المصدر

توصلت أربع طالبات مواطنات من مدرسة جميلة بوحيرد (الحلقة الثالثة بنات)، إلى طريقة لتنقية المياه بإزالة الشوائب منها، باستخدام الكربون النشط.

وقالت مشرفة المشروع المعلمة مريم حسن الذباحي، لـ«الإمارات اليوم»: «نفذ المشروع كل من: حور سعيد الزعابي، ووصايف سعيد الزعابي، وعايشة سعيد الزعابي، وشوق حسن الشرفاء، للإسهام في دعم الحفاظ على الموارد المائية، وتعزيز صلاحيتها للاستخدام في ري الحدائق والمزروعات والتنظيف».

وأشارت الذباحي إلى أن معالجة مياه الصرف الصحي وتحويلها إلى مادة أساسية لإزالة الملوثات والشوائب وهي الكربون النشط، يغنيان عن استيراده من الخارج، حيث يكلف مبالغ طائلة.

وعن آلية تنفيذ المشروع أوضحت الذباحي، أن فريق الطالبات قام بعملية البحث والاستكشاف بمصادر الطاقة المختلفة، وركز على المخلفات الزراعية، خصوصاً أنها ضرورة ملحة بيئياً واقتصادياً، ومن أهمها النخيل ومنتجاته.

وأشارت إلى أن عملية استخلاص الشوائب من المياه باستخدام الكربون النشط استغرقت مدة لا تزيد على ثلاثة أيام، وبعد ذلك استخدمنا هذه المياه لري النبات لمدة ثلاثة أشهر لملاحظة الفرق.

وقالت الذباحي: «إن المشروع يستهدف توفير الكربون النشط من نواة التمر المتوافرة بكثرة في الإمارات وبكلفة أقل، وله نتائج مبهرة في تنقية المياه من أيونات الرصاص والشوائب والمكونات العضوية، بمثل فاعلية الكربون النشط المتعارف عليه».

وذكرت أنه تم اختيار المشروع من بين عشرات المشروعات ليتم عرضه في المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار، الذي نظمته وزارة التربية والتعليم أخيراً في «إكسبو 2020 دبي»، ونال المشروع إعجاب لجنة التحكيم والضيوف.

طباعة