الأول في المسار العام بالتكنلوجيا التطبيقية: قادتي ألهموني أن أطمح للرقم واحد

«فور علمي بأنني من الأول في الثانوية التكنلوجيا التطبيقية في المسار العام، لم اتمالك نفسي من الفرح وشعرت بفخر قادتي بي فهم من ألهموني بأن أطمح للأرقام الأولى في كل شيء»

هكذا قال الطالب محمد عبيد بن أحمد الطنيجي من امارة ام القويين في حديثة مع الامارات اليوم.

وعبر الطنيجي عن شعوره بفرحة  لا توصف لحصوله على هذه النتيجة، التي كان يتوقعها بفضل اجتهاده ودعم والديه له، لافتاً إلى انهما حرصا على تهيئة الجو الدراسي المناسب له طوال العام الدراسي خصوصاً مع التحديات التي كان يواجها نتيجة تغير طبيعة الدراسة من النظام عن بعد إلى الحضوري 100%.

وأشار إلى أن التحدي الأكبر الذي واجهه هو أن امتحانات نهاية الفصل الدراسي كانت على ورق بعكس ما اعتاد عليه وهي الامتحانات الإلكترونية إلا أنه اجتاز هذا التحدي بالمثابرة والاجتهاد، منوهاً أنه سيواصل مسيرة التميز لخدمة وطنه الذي لطالما اهداه كل سبل والإمكانيات والدعم اللازم التي يحتاجها أي مواطن ومقيم على الدولة كما أنه قد اختار تخصص الهندسة الكهربائية في جامعة خليفة للعلوم والتكنلوجيا حتى يتسنى له أن يكون فرداً منتجاً ومطوراً في تخصصه حين يعمل بدائرة من الدوائر الحكومية.

طباعة