%44 من الطلبة حصلوا على التطعيم.. وتوقعات بإلغاء التباعد في الصفوف

«التعليم والمعرفة»: إجازة الربيع 26 مارس والعودة 11 أبريل

المدارس في انتظار إشعار الدائرة بمواعيد بداية ونهاية اليوم الدراسي خلال رمضان. À تصوير: إيريك أرازاس

أبلغت مدارس خاصة في أبوظبي أن إجازة الربيع للطلبة ستمتد من 26 مارس الجاري حتى 10 أبريل المقبل، مشيرة إلى أنه طبقاً للتقويم المدرسي المعتمد من دائرة التعليم والمعرفة، سيكون اليوم الأخير من الفصل الدراسي الثاني هو الجمعة 25 مارس، على أن تستأنف الدراسة مع بداية الفصل الثالث يوم الاثنين 11 أبريل.

وأشارت المدارس إلى أن العودة للتعليم الحضوري في الفصل الدراسي الثالث ستتطلب إجراء الطلبة فحص PCR والحصول على نتيجة سلبية لم يمض عليها 96 ساعة، مشيرة إلى أن دائرة التعليم والمعرفة أصدرت سياسة تدابير احترازية مخفضة بات فيها التباعد والأقنعة «الكمامة» اختيارياً في المساحات الخارجية، فيما لايزال التباعد الاجتماعي داخل الصفوف قائماً.

وتوقعت المدارس أن يشهد المستقبل القريب، إلغاء الحاجة إلى التباعد الاجتماعي في الفصول، ما يتيح للمدارس استقبال جميع الطلبة ضمن نموذج التعليم الحضوري طوال أيام الأسبوع، مشيرة إلى عملها مع الجهات المختصة من أجل العودة الكاملة للطلبة والدراسة بنظام الدوام الكامل.

وأشارت المدارس إلى أنها لاتزال تنتظر استلام إشعار من الدائرة بشأن مواعيد بداية ونهاية اليوم الدراسي خلال شهر رمضان المبارك حتى تتمكن من التخطيط للجدول الدراسي اليومي، مضيفة أن عدد ساعات اليوم الدراسي سيتقلص خلال رمضان ما سيترتب عليه تقليل زمن الحصص الدراسية.

من جانبها، أعلنت الدائرة أن عدد الطلبة المطعمين في مدارس أبوظبي الخاصة ومدارس الشراكات بلغ 121 ألفاً و394 طالباً وطالبة، بنسبة 44% من إجمالي الطلبة المسجلين في المدارس، فيما بلغ عدد المعلمين والموظفين المطعمين 37 ألفاً و299 شخصاً، بما يشكل 97% من المعلمين والموظفين المطعمين العاملين في المدارس.

ووضعت الدائرة أربعة مستويات لتصنيف المدارس وفق «مبادرة المدارس الزرقاء» عبر تمييزها بأربعة ألوان (البرتقالي والأصفر والأخضر والأزرق)، بناء على التطعيم، حيث خصص اللون «البرتقالي» للمدارس التي لا تجاوز فيها نسبة تطعيم الطلاب 50%، و«الأصفر» للمدارس التي تراوح النسبة فيها بين 50 و64%، و«الأخضر» للمدارس التي تراوح نسبة التطعيم فيها بين 65 و84%، والمستوى «الأزرق» للمدارس التي بلغت نسبة التطعيم فيها 85% فما فوق.

وأظهرت منصة مبادرة المدارس الزرقاء «معاً سنعود للحياة الطبيعية»، التي أطلقتها الدائرة، انخفاض نسبة المدارس التي لاتزال ضمن نطاق اللون البرتقالي إلى 64.8% من إجمالي مدارس الإمارة، فيما بلغت المدارس الحاصلة على اللون الأصفر 19.8%، وارتفعت نسبة مدارس اللون الأخضر إلى 10.6%، كما ارتفعت نسبة مدارس العلامة الزرقاء لتصل إلى 4.8% من إجمالي مدارس الإمارة.

طباعة