«الإمارات للتعليم» تتلقى استقالات الراغبين من الكادر التعليمي

«الإمارات للتعليم» ترصد جاهزية المدارس للفصل الدراسي الثاني. من المصدر

أعلنت مؤسسة الإمارات للتعليم المدرسي عن فتح باب الاستقالات للكادر التعليمي والإداري في المدرسة الإماراتية خلال ديسمبر الجاري، موضحةً في تعميم أصدرته، أخيراً، أنه تم وقف استقبال طلبات الاستقالات خلال يونيو الماضي، لضمان استقرار العملية التربوية في المدرسة الإماراتية.

وأوقفت المؤسسة استقبال طلبات الاستقالة في 24 من يونيو الماضي، في إطار الحرص المتبادل على استمرار المسيرة التربوية خلال العام الدراسي الجاري من دون إرباك.

ومن ضمن إجراءات الاستقالة المتبعة، اعتبار تاريخ تسجيل الطلب في النظام الإلكتروني هو تاريخ تقديم الاستقالة، وعلى المدير المباشر متابعة الطلب واعتماده، والتأكد من صحة البيانات المدخلة، وعلى الموظف الاستمرار في العمل حتى اليوم الأخير من العام الدراسي، حتى صدور قرار الاستقالة.

وإذا انقطع الموظف عن العمل خلال هذه الفترة من دون عذر مشروع، تطبّق في شأنه أحكام سياسة إجراءات الانقطاع عن العمل القانونية، ولا يجوز للموظف الرجوع عن استقالته إلا بموافقة رئيس الجهة، وبشرط أن تتم هذه الموافقة قبل التاريخ المحدد لتركه العمل وانتهاء خدمته، ولن ينظر في الطلب بعد التاريخ المحدد لإنهاء الخدمة.

من جهة أخرى، بدأت المؤسسة من خلال مديري النطاق في رصد جاهزية المدارس للفصل الدراسي الثاني قبل إجازة عيد الاتحاد الخمسين.

وتبدأ إجازة العطلة الشتوية اعتباراً من الأحد الموافق 12 من ديسمبر المقبل، وتستمر حتى 30 من الشهر نفسه، ولمدة ثلاثة أسابيع، فيما تبدأ إجازة الكوادر التعليمية والإدارية يوم 19 من ديسمبر ولمدة أسبوعين، ويبدأ الفصل الدراسي الثاني وفقاً للتقويم المدرسي الذي أعلنت عنه المؤسسة في الثاني من يناير المقبل.

• المؤسسة أوقفت استقبال طلبات الاستقالة في إطار الحرص على استمرار المسيرة التربوية خلال العام الدراسي الجاري.

طباعة