مسؤولة في "ناسا" تحث طلبة جامعة زايد على المثابرة في مجال الفضاء

حثت باميلا ميلروي، نائب مدير وكالة الفضاء الأمريكية "ناسا" طلبة التخصصات المتعلقة بالعلوم والتكنولوجيا على المثابرة، والمداومة على الابتكار والبحث العلمي خلال سنوات الدراسة، ليصبحوا قادة المستقبل في مجال الفضاء.

جاء ذلك خلال المحاضرة التي نظمتها كليتا العلوم الطبيعية والصحية والابتكار التقني بجامعة زايد في دبي بالتعاون مع بعثة الولايات المتحدة لدى الدولة بعنوان "جيل الأرتميس .. الإلهام والتعاون من أجل مستقبل أكثر شمولاً".

ونوهت باميلا ميلروي باهتمام دولة الإمارات بمجال الفضاء من خلال إطلاقها مطلع شهر أكتوبر الجاري مهمة جديدة لاستكشاف كوكب الزهرة و7 كويكبات أخرى في المجموعة الشمسية، وتنفيذ أول هبوط عربي على كويكب في ختام الرحلة التي ستقطع 3.6 مليار كم (7 أضعاف رحلة مسبار الأمل لكوكب المريخ) وذلك ضمن مشاريع الخمسين التي أطلقتها الحكومة.

وأعربت باميلا عن سعادتها بلقاء طلبة جامعة زايد قائلة: "كان من الرائع لقاء العقول الشابة اللامعة من طلبة جامعة زايد الذين يمثلون الجيل الذي سيقدم اكتشافات مستقبلية عظيمة لكوكبنا، حيث أن لقائهم جعلني أستحضر نفسي عندما كنت شابة وكيف كنت أستمد الإلهام من الاساتذة في العمل للوصل لحلمي بأن أصبح رائدة فضاء".

من ناحيته أكد الدكتور فارس هواري، عميد كلية العلوم الصحية والطبيعية بجامعة زايد، أن المحاضرة من شأنها أن تحفز الطلبة على طرح الأفكار والتوسع سريعا في رحلة الاستكشافات الفضائية، مؤكدا أهمية العمل على إعداد الجيل القادم لتحقيق ودعم أهداف دولة الإمارات في مجال الفضاء

طباعة