التعليم حضوري في مدارس الشارقة الخاصة 31 أكتوبر

اعتمد الفريق المحلي لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث بالشارقة وبالتنسيق مع هيئة الشارقة للتعليم الخاص، قراراً بإلزامية العودة لنظام التعليم الحضوري في كافة المدارس الخاصة بالإمارة بشكل تدريجي ليكون الأحد الموافق 31 أكتوبر الجاري هو تاريخ العودة الكاملة، آخذين بعين الاعتبار تطبيق الإجراءات الاحترازية والوقائية، لضمان أعلى معايير الأمن والسلامة للطلبة والعاملين في المدارس، فيما يستثنى من القرار أصحاب الحالات المرضية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي ترأسه قائد عام شرطة الشارقة، رئيس الفريق المحلي لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث بالشارقة اللواء سيف الزري الشامسي، وبحضور رئيس هيئة الشارقة للتعليم الخاص الدكتورة محدثة الهاشمي، إلى جانب مسؤولي وممثلي الجهات المعنية.

وأكد قائد عام شرطة الشارقة، رئيس الفريق المحلي لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث بالشارقة اللواء سيف الزري الشامسي أهمية تعاون إدارات المدارس وذوي الطلبة لضمان العودة الكاملة والآمنة، مشيداً بجهود الجهات المعنية من أجل التغلب على تداعيات الجائحة التي كان لها الدور الأكبر في إلزامية العودة للتعليم الحضوري في كافة المؤسسات التعليمية، بعد استقرار الوضع وانخفاض المنحنى الوبائي.

ووضعت هيئة الشارقة للتعليم الخاص الخطط والاستعدادات اللازمة، لضمان العودة الكاملة للطلبة لمقاعدهم الدراسية، والانخراط بالعملية التعليمية الحقيقية، وتعويضهم عن أي فاقد تعليمي خلال فترة التعلم عن بعد، معتبرة عودة الطلبة للتعليم الواقعي مسؤولية مشتركة عبر الالتزام بالتدابير الوقائية، لضمان استمرارية التعليم الحضوري.

 

طباعة