العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    طالبة مواطنة تبدع في الرسم على المقتنيات

    صورة

    مبتكرون

    تبتكر الطالبة المواطنة لمياء العوضي رسومات من التراث والبيئة الإماراتية على المقتنيات وزخرفتها، وتقدم خدمات الرسم والزخرفة للشركات والأفراد، منذ أكثر ما يقرب من عام.

    وقالت لـ«الإمارات اليوم»: «بدأت قصة الرسم والزخرفة معي عندما رسمت لإحدى صديقاتي على بعض مقتنياتها، والتي أثارت إعجابها، فنصحتني بالعمل في هذا المجال»، مضيفة أنها تلقت أكثر من 10 طلبات عن طريق الإنترنت «أونلاين» للرسم، فور بدئها لمشروعها في سبتمبر 2020.

    وأضافت أن شغفها بالفن التشكيلي جعلها تبتكر أساليب جديدة وعصرية لتحويل المقتنيات، أو الجداريات إلى لوحات فنية تجذب الناظرين إليها، مشيرة إلى أن عملها يدوي، وتستخدم فيه أدوات بسيطة، كما تركز في رسوماتها على إبراز جماليات التراث والبيئة الإماراتية، إضافة إلى الرسومات التي يُطلب منها تنفيذها.

    وذكرت أنها تدرس حالياً في الجامعة تخصص التصميم، حتى تنمي مهاراتها في مجال الرسم والزخرفة، لافتةً إلى أنها تستهدف أن تكون رسّامة مشهورة مثل الرسام المواطن عبدالقادر رئيس، ومبدعة في هوايتها التي تبذل فيها كل جهدها، وتقضي جُلّ وقتها في تطويرها وتنمية مهاراتها فيها.

    وأشارت العوضي إلى أنها بدأت تشارك في المعارض الوطنية المتخصصة حتى يتعرف الجمهور إلى أعمالها، منوهةً بأنها شاركت أخيراً في معرض «تايتل يور آرت»، الذي نظمته ثلاث مواطنات، أخيراً في دبي، والذي كان وسيلة سهلة للتواصل بشكل مباشر مع أفراد المجتمع.

    وأفادت بأنها لن تقتصر في دراستها على البكالوريوس فحسب، بل تخطط لدراسة الماجستير والدكتوراه، للتخصص بشكل أكبر في مجال التصميم والفن التشكيلي، متابعةً: «إن الدعم الذي تلقاه ابنة الإمارات من قيادتنا، أكبر حافز على التميز والاستمرار في الإبداع، بالمجالات كافة».

    طباعة