العد التنازلي لإكسبو دبي 2020

    جامعة أمريكية تدخل اللغة العربية في منهاجها الأكاديمي

    صورة

    حصلت جامعة University of the People  الامريكية على اعتراف ومصادقة لجنة التعليم عن بعد DEAC  المخولة من قبل وزارة التعليم الامريكية لمنح شهادة البكالوريوس في إدارة الاعمال باللغة العربية وبهذا تكون أول جامعة أمريكية تمنح شهادة بكالوريوس في تخصص أكاديمي يتم تعليميه باللغة العربية. المنهج لم يتم ترجمته إنما تم اختيار خبراء عرب لتوفيق بين المنهج الإنجليزي والعربي ضمن جهود استمرت لأشهر لتقديم منهج عربي يسترشد بالمنهج الإنجليزي حفاظا على المعلومات العلمية وفي نفس الوقت يتوافق مع المنطقة العربية وخصوصيتها. الجامعة كانت قد أطلقت العام الماضي درجة متوسطة لإدارة الاعمال باللغة العربية وبعد نجاحها والعديد من المطالبات باشرت بالإعداد لدرجة البكالوريوس.  

    يبدأ الطالب العربي بدراسة إدارة الاعمال باللغة العربية ليحصل على بكالوريوس من جامعة أمريكية تعتمد على التعليم عن بعد مما يشكل قفزة كبيرة في تحقيق العدالة في التعليم. الجامعة غير ربحية دون أقساط جامعية وتعلم عبر الانترنت وعزمت على مساعدة خريجي المدارس الثانوية حول العالم في تخطي المعوقات المالية والجغرافية والسياسية التي تواجههم وتحول دون حصولهم على فرصة في التعليم الجامعي خاصة في المناطق التي تعاني من النزاعات والحروب. انطلقت الجامعة في عام 2009 ويبلغ عدد طلابها في الولايات المتحدة وحول العالم قرابة 75 ألف طالب و لا زالت تواصل رسالتها التعليمية لتوفير فرص الحصول على تعليم عالي.

    ورحب البروفيسور جون سيكستون رئيس المجلس الرئاسي في الجامعة وقال " بكل فخر نحن أول جامعة أمريكية تمنح شهادة بكالوريوس يتم تدريسها بالكامل باللغة العربية فحاجز اللغة طالما شكل عقبة للطلاب العرب ولكن الان مع التعليم عن بعد نستطيع تحقيق حلمنا بعدالة التعليم وسنستمر بنشر العلم والثقافة بغض النظر عن المكان واللسان ".

    في العام الماضي فقط بدأت الاهتمام بالعالم العربي مع إطلاق الدرجة الجامعية المتوسطة في إدارة الأعمال باللغة العربية لمساعدة الذين لا يتقنون الإنجليزية وبلغ عدد المنتسبين أكثر من أربعة الاف وخمسمئة طالب . ويشرف على جامعة University of the People مجلس أمناء مستقل. ويقود الجامعة أيضا مجلس الرئاسة الذي يرأسه جون ساكستون، رئيس جامعة نيويورك الفخري. ومن بين أعضائها الآخرين رئيسة الجامعة الأمريكية في القاهرة السابقة ليزا أندرسون، ورئيسة جامعة عفت في المملكة العربية السعودية، هيفاء جمال ليل ، والعديد من الأعضاء الآخرين.

    وأكد د. محمد رزق الله مدير المشاريع في الجامعة أن الجامعة الان فتحت أبوابها لكل الناطقين بالعربية "خضعت عملية تطوير المناهج لكذا مرحلة حيث تم ترجمة المناهج كلها حتى تكون بنفس مستوى برامج الجامعة باللغة الإنجليزية ثم تم تعريب كل المناهج حتى تليق بثقافة الوطن العربي ثم وضعناها في سياق الزمان والمكان المعاصرين حتى تلقى اهتمام الطالب العربي ويشعر بأن المناهج تتحدث بلغة يستطيع التواصل بها ".

    ويضيف الدكتور رزق الله " تعد جامعة University of the People رائدة في تلبية احتياجات البشر التعليمية مهما كانت ظروفهم الاقتصادية، أينما كانوا، مهما كانت حالتهم الاجتماعية. وتكملة لرسالتنا التعلمية أصررنا أن نوفر للطالب العربي شهادة مرموقة من الولايات المتحدة دون مصاريف فعلية وأن تكون باللغة العربية حتى تزداد فرصته لنيل حياة كريمة ".

    وترى منى هلال مختصة بالتعليم والمناهج وتدرس ماجستير التعليم في الجامعة أن رواد الاعمال دائما ما يستقطبون الطلاب الدارسين في الجامعات الامريكية نظرا لمعرفتهم بالنظام التعليمي الأمريكي وفي المقابل تقول إن دراسة إدارة الاعمال باللغة الإنجليزية لغير الناطقين بها يعد تحدي في غير محله لأن الطالب سيبذل معظم جهده في اكتساب اللغة مما يؤثر على تحصيله العلمي فقالت " علينا ان نوفر لطالب إدارة الاعمال الذي عنده ضعف في اللغة الإنجليزية إمكانية دراسة إدارة الأعمال باللغة العربية. فتعد الشهادات الأكاديمية من الجامعات الأمريكية بوابة لتوظيف الدارسين او الحاملين لهذه الشهادات. الدراسة ضمن النظام التعليمي الأمريكي له معايير عالية جدا في الكفاءة والجودة من حيث المقررات الدراسية وتوفير بيئة عمل، وتوفير محاكاة للتدريب اثناء الدراسة تجهز الطلاب لسوق العمل بشكل أفضل".

    أما أنس القنفذي وهو شاب سعودي يعيش في السعودية فيرى أن بكالوريوس إدارة الاعمال باللغة العربية هو تحقيق لمطلب العديد من الشباب العربي فقال " هي فرصة لإكمال تعليمهم باللغة العربية. تعتبر درجة بكالوريوس إدارة الاعمال باللغة العربية خطوة جبارة جدا لأنها تفتح افاق كثيرة للتفكير واكتساب الكثير من المعلومات فيما يخص الكثير من المجالات منها الإدارة والتسويق والتمويل والموارد البشرية كونه التخصص المرتبط بإدارة الشركات واستمراريتها وأيضا العائدات المادية في هذا التخصص جيدة وكما نعلم في الآونة الأخيرة فقد شهد متوسط الدخل السنوي للمتخصص في إدارة الاعمال ارتفاعا ملحوظا مما يعني بأنه تخصص ذو أهمية وعليه زيادة في الاقبال بالإضافة الى اننا نحتاج الى بناء انفسنا كشباب وشابات ونكون ذوي كفاءة عالية وخبرة وبلغتنا الأم".

    طباعة