"صحة دبي" ترخص 321 منشأة جديدة العام الماضي

بلغ عدد المنشآت الصحية التي تم ترخيصها من هيئة الصحة بدبي خلال العام الماضي (321) منشأة صحية جديدة، ليرتفع عدد المنشآت الصحية المرخصة من الهيئة الى 3499 منشأة بينها: 42 مستشفى، و1071 صيدلية، و35 مركز لجراحة اليوم الواحد، و971 عيادة طبية خارجية.

كما بلغ عدد المهنيين الصحيين الحاصلين على الترخيص لأول مرة من هيئة الصحة بدبي خلال العام الماضي (3957) مهني صحي ليصل عدد المهنيين الصحيين المرخصين من هيئة الصحة بدبي الى 39411 بينهم 8671 طبيباً، و2426 طبيب أسنان، و11659 من العاملين بالمهن الطبية المساندة، و16409 ممرضون وقابلات، و245 طب تقليدي تكميلي وبديل.

وقال مدير إدارة التراخيص الصحية بهيئة الصحة بدبي  الدكتور هشام الحمادي، إن استمرار طلبات التراخيص للمنشآت الصحية خلال العام الماضي رغم جائحة كوفيد-19  يعود الى الاهتمام الكبير الذي توليه حكومة دبي لجذب الاستثمار في القطاع الصحي وجهودها المستمرة لتحفيز وتشجيع المستثمرين وتحسين تجربتهم خلال الظروف الاستثنائية من خلال حزمة من التسهيلات الحكومية، ودعم المستثمرين وتمكينهم من الاستفادة من الفرص الاستثمارية التي توفرها الإمارة، إضافة الى توفير كافة مقومات النجاح لهذا القطاع الحيوي الذي يشهد نمواً مستمراً رغم الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم.

واستعرض الجهود التي تقوم بها هيئة الصحة بدبي لتعزيز وتطوير منظومة التراخيص الطبية، وتسهيل الحصول عليها بشكل الكتروني اعتماداً على توظيف التقنيات الحديثة بما في ذلك تقنية الذكاء الاصطناعي لجعل النظام أكثر مرونة وفاعلية واستجابة لمتطلبات واحتياجات المتعاملين والمستثمرين على مدار الساعة بما في ذلك الأطباء، وأطباء الأسنان، والتمريض، والمهنيون الصحيون المساعدون، والعاملون في قطاع الرعاية الصحية بشكل عام.

ودعا الدكتور الحمادي الراغبين في الحصول على هذه التراخيص إلى التقدم الإلكتروني لهيئة الصحة بدبي بهذا الخصوص، حيث تتم مراجعة الطلب والتأكد من مدى استيفائه لمتطلبات وشروط الترخيص ومدى تطابق المعلومات مع الواقع وإصدار الموافقات المبدئية والنهائية بعد استيفاء كافة متطلبات وشروط الترخيص.

طباعة