حددت 5 شروط للقبول في البرنامج

«التربية» تتيح التسجيل في مسار النخبة للعام الدراسي المقبل

«التربية» أتاحت التسجيل في البرنامج حتى 21 فبراير. أرشيفية

أعلنت وزارة التربية والتعليم عن إتاحة التسجيل الإلكتروني في مسار النخبة للعام الدراسي المقبل، للطلبة الراغبين، خلال الفترة من العاشر من يناير المقبل وتستمر حتى 21 فبراير 2021.

وأكدت الوزارة على موقعها على «تليغرام»، أمس، أنها أعادت فتح باب التسجيل في مسار النخبة استجابة لتزايد طلبات الالتحاق به من قبل الطلبة، وما حققه من نجاح خلال الفترة الماضية، مشيرة إلى أن الدراسة تبدأ في مسار النخبة من الصف الخامس وتمتد إلى الصف الثاني عشر، حيث يدرس طلبة المسار في الحلقة الثانية منهاج الـ(Pre AP)، وذلك لإعداد الطلبة وتمكينهم في مواد الرياضيات والعلوم، إضافة إلى اللغتين «العربية» و«الإنجليزية».

ويدرس طلبة الحلقة الثالثة منهاج العلوم المتقدمة (AP)، بالتعاون مع مؤسسة كوليج بورد «The College Board» الأميركية.

وحددت خمسة شروط للقبول في البرنامج، منها أن يكون الطالب يحمل جنسية دولة الإمارات أو من أبناء المواطنات، ويجب أن يجتاز اختبار (EmSAT) في أربع مواد هي اللغتان العربية والإنجليزية والرياضيات والعلوم، وألا يقل معدل درجات كل من مواد الرياضيات والعلوم واللغة الإنجليزية عن 80% في الصفوف من الرابع إلى السابع، وألا يقل معدل درجات كل من مواد الرياضيات والعلوم واللغة الإنجليزية عن معدل 90% في الصف الثامن، إضافة إلى ضرورة اجتيازه اختبار القبول للمقابلة الشخصية.

وشددت الوزارة على ضروة إسراع الطلبة الراغبين في الالتحاق بالبرنامج بالتسجيل وعدم تفويت فرصة التسجيل الممتدة حتى 21 فبراير المقبل، خصوصاً أن الأمر مقرون بمواعيد محددة، لافتة إلى أن برنامج العلوم والرياضيات المُتقدم يعد برنامجاً أكاديمياً يُوفِّر التحديات والفرص للطلبة، وهو برنامج معترف به عالمياً كمعيار للتميُّز الأكاديمي في الجامعات.

وبينت أن ذلك البرنامج يؤهل الطلبة الإماراتيين للجامعات والدراسات العليا، وليس فقط لاجتياز السنة التأسيسية، مؤكدة أنه استقطب نُخبة من المعلمين أصحاب الكفاءات العالمية لتولي مهمة التدريس في مسار النخبة.

وذكرت الوزارة أن منهج مسار النخبة مصمم للطلبة المتفوقين أكاديمياً من الصف الخامس إلى الصف الثاني عشر، إذ يركز المنهج على الرياضيات والعلوم واللغتين العربية والإنجليزية، ويُدعم بعدد من المسائل والتجارب العلمية لتطوير مهارات التحليل والتفكير المنطقي وحل المشكلات بطرق عملية.

وأشارت إلى أنها استقطبت نخبة من المعلمين الموهوبين من جميع أنحاء العالم لتقديم الدروس ودعم الطلبة في الدولة، لتحقيق أفضل النتائج وضمان وصول الطلبة الى أعلى المستويات التعليميّة الممكنة، حيث يسطع نجمهم في مجتمع اقتصادي مبني على المعرفة بما يتماشى مع رؤية الدولة للأجندة الوطنية 2021.

متطلبات اقتصاد المعرفة

نفذت وزارة التربية والتعليم في السنوات الأخيرة تغييرات عدة جذرية بهدف تطوير مخرجات التعليم العام، لتتناسب مع متطلبات اقتصاد المعرفة، وأهداف المدرسة الإماراتية. كما قسمت التعليم الثانوي إلى مسارات عدة، منها المسار العام، والمسار التطبيقي، والمسار المتقدم، ومسار النخبة، ويتم تأهيل الطلبة كافة بما يتوافق مع السياسة التعليمية في الدولة وأهدافها، ومتطلبات التعليم العالي وسوق العمل، ومتطلبات التنمية المستدامة، واحتياجات المستقبل.

طباعة